رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"لو بإيدي أديك الاتنين".. حكاية أم تبرعت بكليتها لابنها بعد إصابته بالفشل الكلوي

كتب: آية أشرف -

07:17 م | الإثنين 22 يونيو 2020

أشرف ووالدته

"بعد 3 سنين ونص عاوز أشكر أمي اللي اتبرعت لي بكليتها عشان بس أعيش".. كلمات حملت في طياتها الكثير من مشاعر الشكر والعرفان بالجميل، قرر بها أشرف محمد عمر، 23 عاما، استغلال أكبر عدد على إحدى المجموعات الفيسبوك "Travel secrets club" لتوجيه رسالة لوالدته أمام آلاف الأعضاء في محاولات منه لرد جزء من جميلها عليه، ومعرفة الناس بسنوات الآمه ومرضه التي قررت والدته تقاسمهما معه. 

فلم يكن يدرك "أشرف" أن يبتليه الله بمرض الفشل الكلوي عقب اهتمامه شهادة الثانوية العامة، تحديدا في 2015، الأمر الذي ابلغته به والدته وهي تنهار من البكاء على نجلها: "كان بيجيلي شد عضل كتير و ضيق تنفس لدرجة اني مكنتش بعرف انام غير و انا ساند ضهري على السرير، لما كشفت للمرة الأولى قالولي دور برد، لكن والدتي مسكتتش وهي شايفاني بتعذب قدامها كدة". 

من طبيب لآخر "كعب داير" قضاه الشاب بصحبة والدته حتى وصل للتأمين الصحي: " دخلوني في دوامة كبيرة، عملولي تحاليل وأشعة، وركبولي قسطرة، ولما فرقت لاقيت امي بتعيط وتقولي طلع عندك فشل كلوي".

أسبوع كامل من المعاناة قضاه "أشرف" بصحبة والدته داخل المستشفى، موضحا خلال حديثه لـ"هن": "والدتي كانت بتبات معايا وأنا بغسل كلى، مع أن غرف كتير كانت المفروض بتبقي للرجالة بس، لكن كانت تفضل قاعدة عشان متسبنيش". 

متابع: "حالتي بدأت تتدهور، وكل دكتور يشوفني يقولي إنت إزاي عايش لحد دلوقتي، لحد ما لقينا أن الزرع هو الحل". 

وأشار الشاب خلال حديثه، أن الكثير رشح له أحد مستشفيات الكلى الشهيرة بالمنصورة، لإجراء عملية الزرع: "مكانش الموضوع سهل خالص إننا ندخل لكن أمي كانت بتسعى فيه لحد ما قدرنا ندخل ونقابل الدكاترة اللي فعلا طلبوا مننا الزرع".

يوم زرع الكلى لا ينساه "أشرف" بتفاصيله، قائلا: "كنا في نهاية شهر نوفمبر من 2016، وكان بعد سنة من غسل الكلى، والدي الأول عمل تحليل الدم لكن فضيلته مكانتش زيي، لكن والدتي نفس فصيلة دمي فكان هي اللي هينفع تتبرعلي بكليتها و مترددتش لحظة".

3 سنوات وأكثر قضاها "أشرف" بجزء من جسد والدته، إلا أن تفاجأ مؤخرا بتعبه من جديد عقب إجراء بعد التحاليل، ليعود اليوم في غسل الكلى مرة أخرى:"أمي قالتهالي والله لو قالولى ينفع اديك الكلية التانية لاديهالك ع طول و مفكرش لحظة". 

وتابع: "أمي رجعت تاني لأوقات التعب في متابعتها للدواء والأكل والشرب الخاص بيا، وتحضير ها المشروبات الطبيعية واالوصفات، وتقرأ كتير عن أي حاجة بتعيد تنشيط الكلى زي مشروب القراص و البقدونس و بقيت تعملهولي كل يوم و لحد دلوقتي و معاهم معلقة عسل أبيض عشان تحافظ على اللي باقي من صحتي". 

مختتما: "بصراحة تعبتها أوي معايا الفترة الأخيرة دي عشان كدة قررت اني اعمل حاجة بسيطة و هي اني اشكرها قدام الكل".