رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

"متشلش الجزء البايظ".. خبيرة تغذية تحذر من مخاطر صحية لتناول الخبز المتعفن

كتب: وكالات -

01:14 م | الأحد 31 مايو 2020

خبز متعفن

قد يتناول البعض دون أن يعرف خبزا متعفنا أو أطعمة بها جزء متعفن بعد إزالته، ولا يعرف خطورة ذلك عليه.

وأفادت الدكتورة يلينا موتوفا، خبيرة التغذية الروسية، بأن تناول مواد غذائية متعفنة، يؤدي إلى الحساسية ومشكلات في الجهاز التنفسي، وفقا لـ"روسيا اليوم".

وأشارت الخبيرة، إلى أن الجزء اللين من الأطعمة يحتوي على نسبة عالية من الرطوبة، لذلك فإن العفن والبكتيريا المرضية التي تصاحبها غالبا، يمكنها بسهولة التوغل إلى داخلها.

وأضفت: "المواد الغذائية المسامية مثل الخبز، يمكن أن تكون ملوثة في الداخل تحت السطح، وبالمناسبة الأشخاص الذين يخافون من المواد الحافظة في المعلبات، لا يدركون أنها ضرورية لمنع تعفنها".

وتابعت: "يمكن للعفن أن ينتج موادا كيميائية سامة هي السموم الفطرية".

وأوضحت: "لا توجد طرق موثوقة لإزالة السموم الفطرية من المواد الغذائية خلال عملية المعالجة التكنولوجية والطبخ، لأن السموم الفطرية مقاومة للحرارة، ولا تتحلل حتى عند 100 درجة مئوية وأعلى".

وتظهر السموم الفطرية عادة في ظروف معينة، عندما ينضج فطر العفن، أي عندما تفسد المادة الغذائية، وحينها سوف نتخلص منها حتما.

وقالت الخبيرة ردا على سؤال فيما إذا كان العفن يشكل خطورة على الصحة بكلمة واحدة: "نعم"، وأضافت: "تناول المواد المتعفنة يمكن أن يؤدي عند بعض الناس، إلى الحساسية ومشكلات في عملية التنفس".

وتنصح برمي المادة الغذائية عند اكتشاف العفونة فيها فورا، وعدم إزالة الجزء المتعفن فقط كما يفعل الكثيرون، كما يجب فحص المواد التي كانت بجانب المادة المتعفنة، لأن العفن ينتقل بسرعة في الفواكه والخضراوات.