رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

إذا تعرضت لفيروس كورونا.. كيف تعزل نفسك بالمنزل وما الأكلات والأدوية المطلوبة للتعافي؟

كتب: آية أشرف -

05:00 ص | الإثنين 25 مايو 2020

الإصابة بفيروس كورونا

بات خطر كورونا يداهم الكبير والصغير، دون أن يفرق بين شخص وآخر، فلم يعد الأمر بعيدا خاصة عقب الوصول لذروة خطر الفيروس الجائح، وتزايد الأعداد بين اليوم والآخر.

وقد يصاب البعض بالفيروس دون ظهور أعراض عليه، خاصة ممن خالط مصابين أو تواجد بمكان تفشى فيه الأمر. 

وتنصح منظمة الصحة العالمية بالعدل المنزلي وعدم الاختلاط في هذه الحالة، والتوجه الحميات فور ظهور أعراض. 

 

كم يوم للعزل المنزلي؟ وكيف للتعافي؟ 

 من جانبه، قال الدكتور أسامة ميلاد، استشاري الأمراض الباطنية بمستشفى حميات العباسية، أن في هذه الحالات، على الشخص عزل نفسه ذاتيا لمدة 14 يوما، دون الاختلاط حتى بأفراد أسرته، مع الحرص على ارتداء الكمامات الطبية وقفازات اليد، والحرص على سلامة الصحة التنفسية والنظافة الشخصية. 

وأضاف "ميلاد" خلال حديثه لـ"هن" بضرورة تناول المشروبات الساخنة والوسائل بكثرة، مع الخضروات والفواكه التي تقوي الجهاز المناعي لمحاربة الكورونا. 

كما نصح بضرورة راحة الجسد، والنوم الجيد، والتوجه الحميات على الفور حال ظهور أعراض. 

 

أكلات تزيد من مناعة الجسم لمواجهة الكورونا 

 كانت الدكتورة مارجريتا كورولوفا، خبيرة التغذية الروسية، كشفت من قبل عن المواد الغذائية التي يمكن تناولها بدلا من الثوم والزنجبيل لتعزيز منظومة مناعة الجسم.

وتشير الخبيرة في حديث أدلت به لصحيفة "فيتشيرنايا موسكفا"، إلى أن الثوم والزنجبيل يساعدان فعلا في تعزيز المناعة، ولكن ليس من الضروري التركيز عليهما، لأن تعزيز مناعة الجسم ممكن بتناول مواد غذائية أخرى.

ووفقا لها فإن عنصر الزنك هو أحد المواد الأساسية اللازمة لدعم الحماية داخل الخلايا، لأنه مضاد للفيروسات، كما أن الجسم يمتصه بسهولة من مصادر البروتينات الكاملة- اللحم، الحبوب، البقول، المكسرات، وبالطبع المأكولات البحرية.

وتقول الخبيرة، "يمتص الزنك أفضل مع فيتامين А الموجود في الدهون المفيدة- الزيوت غير المكررة مثل زيت الزيتون وزيت الذرة وزيت عباد الشمس، كما أن فيتامين Е مهم جدا لتحسين المناعة، ومن الضروري أيضا تناول مواد غذائية محتوية على مجموعة فيتامين В والمغنسيوم الموجود في المواد الغذائية الطبيعية".

وتنصح خبيرة التغذية، بالإكثار من شرب السوائل، لأن هذا يساعد على تطهير الجسم من السموم، وتقول " بالطبع يجب ألا ننسى فيتامين С، الموجود بنسبة عالية في الخضروات والفواكه، وبالمناسبة يعتبر الملفوف المخمر بروبيوتيك مهم للأمعاء حيث أن 80% من مناعة الجسم تعتمد على الأمعاء".

 

أدوية احذرها في تلك المرحلة وأخرى استخدمها

 بدوره، أكد محمد عز العرب، أستاذ الباطنة بمعهد القلب والأمراض المعدية، إن كل الأدوية التي تُقلل أجهزة المناعة بدورها تزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا، ونشاطه في الجسم إن وُجد، ويعد أبرز تلك الأدوية هي خافض الحرارة والمُسكنات التي تحتوي على مادة "البروفين" والمضادات الحيوية المُسكنة، والأدوية التي تؤثر على الجهاز المناعي التي يصرفها الطبيب للأمراض المناعية.  

وأوضح "عز العرب" خلال حديثه لـ "هُن"، إن تجنب الفيروس يأتي أولًا بعدم التعرض للمصابين، وزيادة مقاومة المناعة، من خلال التغذية السليمة والاهتمام بالنظافة الشخصية، والابتعاد عن الأدوية الخافضة للحرارة والمسكنات التي تقلل من مناعة الشخص. 

ونصح بالتوجه للطبيب مباشرة فور الشعور بأي أعراض، وعدم تناول أدوية إلا بإشرافه. 

وأشار الطبيب إلى أن دواء الباراسيتامول يعد الأمن من بين تلك الأدوية.