رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

من القماش السواريه.. نهى راشد تصمم كمامات للعرائس "على الموضة"

كتب: إنجى الطوخى -

03:01 ص | الإثنين 06 أبريل 2020

كمامة سوارية

لتهدئة روع المصريين ورسم حالة من البهجة والكوميديا، قررت مصممة الأزياء نهى راشد، صنع كمامات للعرائس من القماش السواريه بأشكال مختلفة.

"أعمل في مجال تصميم الأزياء منذ أكثر من 7 سنوات، ولم أمر بمثل هذه الأجواء من قبل، سواء في حالة الرهبة التي باتت منتشرة في نفوس الناس، بالإضافة إلى توقف العمل، فقد تم إلغاء نحو 90% من حفلات الزفاف، ولذا أحاول صنع حالة من البهجة بتصميم كمامات شكلها جديد، وفي نفس الوقت توثيق للحدث التاريخي الذي تمر به مصر"، كلمات نهى 29 عاماً، صاحبة "أتيليه" في منطقة مدينة نصر.

اعتمدت "نهى" على أقمشة وإكسسوارات متنوعة وغريبة فى صنع الكمامات، لكنها تؤكد أن ما تصنعه هو فقط غطاء للكمامة الحقيقية التي في الغالب تكون "N95": "والدي طبيب باطنة، وأفهم جيداً الهدف من الكمامة، وأنها ليست مجرد قماش عادي للفم والأنف، فأشترى للعروس الكمامة الطبية من أفضل الخامات، ومن الخارج أصنع لها غطاء من الشكل الذى تريده، وبالفعل صنعت لإحدى العرائس غطاء للكمامة الطبية من اللولى، وكانت مصممة على التقاط صورة بها بعد أن ألغى زفافها وتحول إلى فوتوسيشن لمدة ساعة قبل بدء ساعات الحظر".

تدرك "نهى" بحكم ما تعلمته من والدها الطبيب أن الكمامة غير صحية إلا فى حالة المرض: "معظم مصممي الأزياء يلجأون لها باعتبارها موضة فقط لا أكثر، ولكسر حدة الخوف والقلق، وإظهار الجمال حتى في أوقات الألم والحزن".