رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: وكالات -

01:25 ص | السبت 15 فبراير 2020

الطالبة عبير

في حادث مأساوي اهتزت له فلسطين، حضرت طالبة مع زميلاتها تجربة عملية في مختبر بمدرستها، حيث تحول الأمر إلى كارثة.

ووفقًا لـ"سكاي نيوز"،  فإن الطالبة عبير الأغبر البالغة من العمر 14 عاما، كانت شاركت في تجربة عملية بمدرستها بمدينة نابلس شمالي الضفة الغربية مطلع فبراير الجاري، حيث وقع خلل أثناء إجراء التجربة، مما أدى إلى اشتعال النيران التي طالت الطلاب والمعلمة التي كانت معهم بالمعمل، لكن حالة عبير كانت الأخطر.

وقالت عائلة الطالبة في بيان، وفقًا لوسائل إعلام فلسطينية أمس الخميس، إن حالة عبير في تدهور ملحوظ، وأنها ترقد في قسم العناية المكثفة في مستشفى هداسا بالقدس الغربية، مشيرة إلى أنها في حالة خطير جدا، وأنها خضعت لعملية جراحية ثانية لإنقاذ رئتيها.

من جهته أبلغ الأطباء عائلة الطالبة أنها تواجه مشكلة كبيرة في الرئتين والجهاز التنفسي نتيجة الحادث، وأشاروا إلى أن حالتها يمكن أن تتدهور في أي وقت وبشكل مفاجئ، فيما طالبت العائلة بالاستمرار بتحقيق رسمي في ملابسات الحادث، وذلك لضمنا إحقاق الحق وضمان حقوقها الإنسانية.

وكانت عبير نشرت بيانا عقب الحادث، قالت خلاله إن ما جرى كان حادث بسيطا أثناء تجربة تقع ضمن المنهاج الدراسي.

الكلمات الدالة