رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: غادة شعبان -

08:42 ص | الإثنين 27 يناير 2020

هشام سليم وزوجته

"رسالة تعزية إلكترونية، فاستلطاف، فخطوبة ثم زواج"، هكذا بدأت علاقة الفنان هشام سليم، نجل المايسترو صالح سليم، وزوجته السعودية نادية الغالب، التي تعتبر واحدة من القصص الغريبة والفريدة من نوعها، التي بدأت إلكترونيًا، قبل أن يتزوجا عام 2004.

ويتزامن اليوم 27 يناير، عيد ميلاد الفنان الـ62، ويقدم "هُن" قصة حبه وزواجه من السعودية نادية الغالب، خلال السطور التالية.

"حبيت فيها هدوئها وعقلها"، هكذا وصف الفنان هشام سليم، علاقته بزوجته نادية الغالب، خلال استضافته في برنامج "الستات ما يعرفوش يكدبوا"، الذي تعرف عليها خلال تلقيه رسالة تعزية إلكترونية، بعد وفاة والده المايسترو صالح سليم، من أحد أقاربه المقيمين في المملكة العربية.

وتابع هشام، خلال استضافته، أنه بعد عدد من المراسلات عرف بواسطتها أنها من أقاربه، وعندما أحب معرفة المزيد من من التفاصيل أرسلت له لوحة توضح فيها شجرة العائلة، رافضةً إرسال صورة يتعرف من خلالها عليها، خوفًا من أقربائها في مصر.

ظلت المحادثات قائمة بين هشام ونادية فترة طويلة، حتى أُعجب بها وبطريقة تفكيرها، حتى تفاجئ بقرار غريب منها، حينما عبرت له في إحدى الرسائل عن استعدادها للزواج منه في الجنة، "قولت في مخي إيه الست المجنونة دي، رغم حلاوتها هتقعد طول عمرها مش متجوزة، ورديت عليها قولتلها بس أنا مش هكون موجود في الجنة وهتروحي على الفاضي، ومشوفتهاش غير لما روحت أخطبها، ومتجوزين بقالنا أكتر من 16 سنة".