رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

من تنشيط السياحة لمحاربة التنمر بمرضى البهاق.. كواليس مسابقة ملكة جمال الأناقة

كتب: آية أشرف -

05:44 ص | الثلاثاء 24 ديسمبر 2019

ملكة جمال الأناقة 2020

تستمر الاستعدادات لاختيار ملكة جمال الأناقة 2020، بين مؤسسي المسابقة، والمتسابقات، حيث يبذلون جهودهم لتنشيط السياحة الداخلية للبلاد، من خلال بعض المقاطع المصورة، وحتى مناهضة التنمر بمرضى البهاق. 

وكشف محمود نجاح، مؤسس مسابقة، ملكة جمال الأناقة "miss elegant Egypt"، عن تفاصيل الحدث الأهم في المسابقة لهذا العام، وهو تنظيم فعالية بمكتبة مصر العامة لدعم مرضى البهاق، وذلك بحضور المتسابقات الـ 20، وأطباء الجلدية، فضلا عن استشاري نفسي وعلم اجتماع. 

وأكد "نجاح" خلال حديثه لـ "هُن"، أن الحدث من المقرر أن يتواجد فيه 20 حالة من مصابي البهاق، قائلًا: "الناس دي لازم يتسلط الضوء عليهم، ونوعي بمرضهم، وبأسس التعامل معاه، وإزاي يندمجوا في المجتمع بقوة، خصوصًا إن المسابقة هذا العام هي الأولى التي تتولى الحديث عن التنمر بمرضى البهاق".  

وأوضح مؤسس المسابقة أن النماذج من المقرر أن تكون ملهمة لغيرها، لنقل تجاربهم لبعضهم البعض. 

مسابقة ملكة جمال الأناقة تنشط السياحة الداخلية

الجدير بالذكر إن مواجهة التنمر، ليس الحدث الأبرز خلال فعاليات المسابقة، وذلك لاهتمام مؤسس المسابقة بتنشيط السياحة الداخلية في المقام الأول. 

وكان "نجاح" أكد لـ "هُن"، أن تنشيط السياحة الداخلية أساس المسابقة، قائلًا: "طلبت من كل متسابقة تصور فيديو في مكان سياحي، ساحلي أو مكان مفتوح، وتتكلم عن السياحة الداخلية في مصر، وتتكلم عن مقترحاتها لتنشيطها"، مؤكدًا أن الفائزة من المقرر منحها لقب "ملكة السياحة"، وهو لقب شرفي بجانب اللقب الأساسي. 

وأوضح أن أولى الفعاليات، كانت تنظيم يوم رياضي للمتسابقات، حيث قمن بممارسة ألعاب القوة والرياضة البدنية بالإضافة إلى الجري والمشي وألعاب السرعة مع المدربة حنان الليثي، وذلك لمنحهن الصحة والحيوية وتنشط الدورة الدموية، فضلًا عن أنها تعيد للجسم نضارته ولياقته كما أنها تعمل على إكسابهن تناسقا في القوام. 

الجدير بالذكر أن المسابقة انطلقت مؤخرًا، ومن المُقرر أن تستمر فعالياتها حتى شهر مارس 2020، وكانت  دعاء عبدالرحيم توجت باللقب العام الماضي. 

وصرحت صاحبة اللقب لـ"هن"، بأنها سعيدة جدا لتتويجها، مؤكدة أنها سوف تبذل أقصى جهدها لتنفيذ مشروعها.