رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: غادة شعبان -

05:53 م | الخميس 05 ديسمبر 2019

حقيبة يد

بعد مرور شهر فقط على زواجهما، وقفت العروس داخل محكمة الأسرة في دبي، تطلب الطلاق من زوجها، بعد رفضه شراء حقيبة يد ماركة أثناء إجازة شهر العسل.

فوجئ الشاب العشريني والمتزوج حديثا، باتصال من المحكمة، يخبره بأن زوجته رفعت قضية ضده، وترغب الطلاق، بحجة عدم شراء حقيبة يد، ما شكل صدمة له خاصةً أن السبب لم يخطر بباله، لكونهما ما زالا يقضيان شهر العسل، وفقًا لما ذكرته صحيفة"البيان" المحلية.

وأوضح مركز الاستشارات الأسرية بـ "نسائية دبي"، أن الزوجة تقدمت بطلب الطلاق من زوجها في الشهر الأول من زواجهما، لأنها طلبت منه أن يشتري لها حقيبة نسائية من إحدى الماركات المعروفة، إلا أنه رفض متذرعًا بأنه ما زال يسدد نفقات وتكاليف الزواج، فضلًا عن توفير متطلبات المعيشة.

حاول المركز التدخل ونصح الزوجين بتهدئة الوضع والتقريب بين وجهات النظر، إلا أن الأمر لم يفلح بعد أن وصل الخلاف إلى المحكمة، إذ صممت الزوجة على الطلاق معتبرة أن عدم تحقيق رغبتها ينم عن بخل قد لا تستطيع التعايش معه مستقبلًا، خاصة بعد أن تنجب أطفالًا.