رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

حنان البنبي لـ"الوطن": مش هابيع شقتي علشان سارة نخلة.. وابني ما اتسجنش

كتب: يسرا محمود -

09:26 م | الأحد 29 سبتمبر 2019

الكاتبة حنان البنبي

خلافات عدة بين الممثلة وملكة جمال سوريا سابقا سارة نخلة، والكاتبة حنان البنبي ونجلها أحمد عبدالله محمود، عقب انفصال الأخير عن الفنانة السورية، ورفعها عدة قضايا ضده بمحاكم الأسرة.

"البنبي" تروي لـ"الوطن"، تفاصيل جديدة عن الخلافات بينهما، وسعيها لدفع 250 ألف جنيه لـ"سارة"، قائلة، إنها عزمت على بيع منزلها، لتسديد المبلغ، إلا أن "عبدالله" رفض الأمر، وطلب منها التراجع عن ذلك القرار، متابعة: "هو قالي أدخل السجن ولا إنك تفرطي في البيت اللي اتربينا فيه، وأنا هحاول أتصرف في الفلوس".

المشكلات العديدة بين "سارة" و"أحمد"، جعلت "حنان" تتذكر رفضها لتلك الزيجة من قبل، وتفاجئها بعقد قرانهما عقب شهرين من ذلك الأمر، ما جعلها تستوعب الأمر، وترضى بالأمر الواقع، مقيمة لهما حفل زفاف أسريا، على حد قولها.

وعن حبس ابنها أحمد، أكدت "حنان" أنه لا يزال يقيم معها في المنزل، ويعيش "حياة طبيعة"، ولم يلقَ القبض عليه كما روجت الممثلة السورية، متابعة: "هي شهرت بينا بالكدب، وإحنا ممكن نحكي حقايق كتير، لكن الأصول تخلينا نسكت، والحق هيظهر"، مختتمة حديثها: أن "سارة" لا تزال على ذمة نجلها، وأنه لم يطلقها كما تدعي.

انفصال أحمد عبدالله وسارة نخلة

وكان الفنان أحمد عبدالله محمود، نجل الفنان الراحل عبدالله محمود، انفصل منذ عدة أشهر عن زوجته الفنانة السورية سارة نخلة، ووصلت مشاكلهما إلى النيابة ومحكمة الأسرة، كما قضت محكمة جنح أكتوبر، بحبس الفنان أحمد عبدالله محمود، لمدة عامين، لإدانته بخيانة الأمانة، في الدعوى المقامة ضده من سارة.

وقال المحامي عاصم قنديل، دفاع سارة نخلة، لـ"الوطن"، إن الحكم الصادر لصالح موكلته حضوريا، وحضور "أحمد عبد الله" الاستئناف أصبح وجوبيا.