أخبار تهمك

كتب: روان مسعد -

02:17 م | الخميس 12 سبتمبر 2019

إسراء غريب

عقدت النيابة العامة الفلسطينية في بيت لحم بفلسطين اليوم مؤتمرا صحفيا تعلن فيه نتائج ما توصلت إليه من تحقيقات، وتشريح لجثتها إسراء غريب، وللوقوف على أسباب الوفاة، وذلك بعدما أصدرت جهة الطب الشرعي أمس تقريرا قالت فيه إن الوفاة ناتجة عن مضاعفات تعرضها لعنف جسدي.

وقالت النيابة العامة، اليوم، في المؤتمر الصحفي، إن وفاة إسراء غريب نتيجة ضرب مفرط أدى إلى وفاتها، وقالت إن الأدلة والتحقيقات التي توصلت إليها أثبتت عدم صحة سقوط الضحية من شرفة المنزل، كما ادعى البعض، وفقا لوكالة "معا".

وأوضح النائب العام أكرم الخطيب، أنه جرى توجيه تهمة القتل لثلاثة أشخاص في قضية إسراء غريب، مضيفا أنها ليست قضية شرف، وفقا للتحقيقات، مؤكدا أن سبب الوفاة وفق تقرير الطب الشرعي "هو قصور حاد بالجهاز التنفسي والأنسجة تحت الجلد وفي الصدر، نتيجة لمضاعفات الإصابات المُتعددة التي تعرضت لها الشابة". 

وفصلت وكالة "معا" الفلسطينية للأنباء أبرز ما جاء على لسان النائب العام خلال المؤتمر الصحفي في السطور التالية:

ملابسات التحقيقات

- توجيه تهمة القتل غير العمد لعائلتها. 

- العنف هو سبب إدخال إسراء للمستشفى في المرة الأولى.

- اثبتت التحقيقات والأدلة تعرض إسراء لسلسلة من العنف الجسدي والنفسي من قبل عائلتها. 

- تعرضت الضحية لضغوطات تتعلق بالسحر والشعوذة، ما أدى لتفاقم وضعها الصحي والنفسي. 

- استقالة الأطباء ليس له علاقة بقضية إسراء غريب.

- أكدت 3 بيانات صحفية عن النيابة العامة، أن التحقيقات في قضة إسراء غريب مستمرة.  

- سيحال ملف قضية إسراء الغريب للمحكمة، لمحاكمة المتهمين وفقا للقانون.

من هي الفتاة إسراء غريب؟

وأحدثت وفاة إسراء غريب ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي بسبب الحديث عن وفاتها، نتيجة التعذيب المبرح الذي تلقته على يد أسرتها، بعدما خرجت مع شاب كان ينوي خطبتها، بينما ذكرت أسرتها أنّها كانت "ملبوسة من جن عاشق".

وخرجت مظاهرات عدة تجوب الشوارع، تطالب بمحاسبة المسؤول عن قتلها، وكشف تفاصيل ما حدث.

أخبار قد تعجبك