فتاوى المرأة

كتب: يسرا البسيوني -

09:12 ص | الجمعة 23 أغسطس 2019

المايوه الشرعي

حدد الدكتور محمود شلبي، أمين الفتوى ومدير إدارة الفتاوى الهاتفية بدار الإفتاء المصرية، ضوابط ارتداء "المايوه الشرعي"، أو ما يعرف بـ البوركيني، عبر مقطع فيديو بعنوان "المايوه بين الحلال والحرام"، منشور عبر الصفحة الرسمية لدار الإفتاء المصرية على "فيس بوك"، في 2017.

وقال "شلبي": "مع قدوم موسم الصيف، تكثر الأسئلة حول ارتداء المايوه الشرعي عند النزول للبحر"، موضحا أن الشرع طالب المرأة بالالتزام بزي وهيئة معينة تتمثل في ستر عورتها أمام الرجل من غير محارمها، والتي تشمل جميع البدن ما عدا الوجه والكفين والقدمين".

وأشار إلى أن "زي المرأة يجب أن يكون ساترا للعورة، فضلا عن أنه لا يشف ويكشف الجسم، ولا يصف معالم جسدها، وبناء عليه إذا كان المايوه الشرعي مُخل بإحدى هذه الشروط فلا يجوز ارتدائه، أما إذا كان ساترا للعورة فيجوز استعماله".

كانت غرفة الفنادق التابعة للاتحاد المصري للغرف السياحية، نشرت منشورًا دوريًا لجميع الفنادق حمل رقم "30" لعام 2019 بتاريخ 19أغسطس الجاري، وذلك للتنبية على كافة الفنادق خاصة الكائنة بمحافظتي البحر الأحمر وجنوب سيناء ومنطقتي العين السخنة ورأس سدر، بعدم منع السيدات اللاتي ترتدين المايوه الطويل "المايوه الشرعي" من نزول حمام السباحة، حال كونه من خامات ملائمة لحمامات السباحة، فليس لها أثر سلبي على الصحة العامة كما أنها مطابقة للمواصفات الصحية.وطالبت الغرفة بالمنشور الدوري من جميع الفنادق ضرورة تعديل لوحة التعليمات والإرشادات الخاصة باستخدام حمامات السباحة لتشمل هذا المضمون بصورة واضحة.

 

أخبار قد تعجبك