أم صح

كتب: ندى نور -

07:39 م | الأربعاء 21 أغسطس 2019

شكاوى من ارتفاع اسعار الزي المدرسي

مع اقتراب بدء العام الدراسي الجديد رفعت المدارس الخاصة أسعار الزي المدرسي، بشكل مبالغ فيه وهو ما آثار غضب الأمهات، بالإضافة لإجبار أولياء الأمور للتعامل مع محلات محددة لبيع "اليونيفورم".

قالت نورهان طارق، ولية أمر طالبة بالصف الأول الابتدائي، في إحدى المدارس الخاصة، أثناء حديثها لـ "هُن": "كل سنة قصة اليونيفورم  ومفيش حل جذري في الموضوع ده تيشيرت المدرسة اللي كانت ب80 جنيه بقت بـ 150 جنيه".

"مش اليونيفورم بس اللي زاد ومصاريف المدارس الخاصة كمان يريت يرحموا أولياء الأمور شويه"، بهذه الكلمات عبرت منار السيد، ولية أمر طالبة بالصف الأول الاعدادي، عن معاناتها مع ارتفاع اسعار مصروفات المدارس والزي المدرسي كل عام بالإضافة لمصروفات الدروس الخصوصية.

وصل الأمر ببعض المدارس الخاصة إلى تحديد أماكن محددة لشراء الزي المدرسي، وهذا ما قالته ماجدة طارق، ولية أمر طلاب بالصف الثالث الاعدادي،  والأول الابتدائي، ومرحلة رياض الأطفال: "حتى لو الزي متوفر في اماكن تانية وارخص يحددوا لينا أماكن متعاقدين معاهم علشان نشترى منها رغم أن الخامات بتبقي سيئة وحتى لو عايزين نفصل اليونيفورم مش هنعرف".

وتساءلت: "ليه مفيش رقابة على المدارس الخاصة والزي المدرسي في المحلات المسموح ليها بيع اليونيفورم ، والمفروض أجيب طقمين لكل طفل غير لبس سبورت للرياضة بالشوز كمان هنجيب منين كل المصاريف دي".

شعبة الملابس ترد

أكد يحيى شفيق زنانيري، نائب أول رئيس غرفة الملابس الجاهزة بإتحاد العام للغرف التجارية، انه لا يوجد رقابة من شعبة الملابس على الزي المدرسي لأنه يخضع إلى جهاز حماية المستهلك.

وتابع أثناء حديثه لـ "هُن"، انه يجب على أولياء الأمور تقديم شكوى في جهاز حماية المستهلك حال ارتفاع اسعار الزي المدرسي بشكل مبالغ فيه.

أخبار قد تعجبك