أخبار تهمك
حادث

فاجعة كبيرة سيطرت على مدينة تكساس الأمريكية، بعد تعرض طفل يبلغ من العمر سنة و6 أشهر، لحادث مروع دهسًا تحت عجلات سيارة، بعدما تركته والدته بمفرده في موقف للسيارات.

واجهت الأم غيسيل فازكويز، وتبلغ من العمر 18 عاما،  تهمة تعريض طفلها البالغ من العمر 18 شهرا للخطر، حيث التقطتها كاميرات المراقبة تسير في موقف السيارات، وكان ابن شقيقتها البالغ من العمر 3 سنوات يسير خلفها، ويتبعهما طفلها "آلان" البالغ من العمر 18 شهرا.

حاول الطفل تفادي السيارة التى ظهرت أمامه ولكنه فشل حيث تعرض للدهس، وكانت والدته تسير على مسافة بعيدة عنه، دون أن تدري أي شيء عن الحادث، بحسب "ذا صن" البريطانية.

عادت  الأم إلى المكان بعد دقيقتين، وجدت طفلها مدهوسا وهو ما جعلها تدخل في نوبة بكاء شديدة، وقالت الأم المتهمة، إنها ظنت أن طفلها كان برفقة شقيقتها، وأنها لم تعلم أنهما يسيران وراءها.

وتحقق الشرطة في الحادث، ولم توجه تهمة القتل إلى قائدة السيارة، لكن عائلة الطفل تطالب بتوجيه تهمة القتل إليه، بينما سيتم معاقبة الأم بالسجن 10 سنوات، إذا ثبت إهمالها للطفل وتعريضه للخطر.

أخبار قد تعجبك