هي
صورة ارشيفية

"جوزي قالي إنت بتجيبي رجالة البيت وأنا مش موجود، إنت ست فاجرة، سبني في شرفي قدام أهلي وأهله، وقالي إنت متلزمنيش تاني"، بهذه الكلمات بدأت تسنيم تحكي تفاصيل طلبها الخلع من زوجها "حسام. م"، أمام محكمة الأسرة بالزنانيري.

"جوزي بيشتغل في السعودية وكنت عاوزة اعمل له مفاجأة في عيد ميلاده فعزمت كل صحابنا القريبين وعملت تورتة بصورنا علشان أوريها له على فيسبوك.. عملت فيديو بصورنا وعزمت أمه وأخواته وماما واخواتي.. فوجئت برد فعله الغريب بعت لي رسالة على موبايلي بيتهمني في شرفي علشان دخلت صحابه البيت وقالي إنه لو مسبتش البيت هيرفع عليا قضية زنا".

رفض الزوج التفاهم مع زوجته ورفض تطليقها أيضا، متابعة: "قالي واضح إنك متعودة على كدا، لو أمك كانت بتعمل كدا مع أبوكي، فأنا مش أبوكي، خاض في شرف أمي، وأما قولتله طلقني رفض قالي هسيبك متعلقة كده، كان كل ميكلمني يهني ويسبني بأبشع الألفاظ، وأهله مش قادرين عليه، أبويا كلمه قاله زي ما كلمتهم مرة تقدر تكلمهم عشرين مرة" فقررت طلب الخلع منه.

أخبار قد تعجبك