هي

كتب: هند وهبة -

03:37 ص | الأربعاء 26 يونيو 2019

القضاء

"الفيس بوك خرب بيتى".. بهذه الكلمات تبدأ "أميرة.أ" صاحبة الثلاثين عامًا، حكايتها مع زوجها معلم اللغة العربية، الذي وقع في حب إحدى طالباته في المدرسة، التي يتواصل معها بشكل دائم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليهمل زوجته ممتنعًا عن الإنفاق على أبنائهما، ما دفعها لرفع قضية نفقة رقم "398" في محكمة شبرا الخيمة.

محكمة الأسرة بالكويت ترفض دعوى أنغام ضد طليقها لزيادة نفقة ابنها

تفاصيل معاناة الزوجة الثلاثينية، ترويها الدكتورة سلوى جميل، المحامية، لـ"هُن" قائلة: "موكلتي أتت لمكتبي بعد أن يئست من زوجها، عندما امتنع الأخير عن الإنفاق على أطفاله بسبب الطالبة التي كان يقوم بالتدريس لها في المدرسة التي عُيِّن بها".

محكمة تلزم رجل بـ60 ألف جنيه نفقة لطليقته.. والزوجة: "سابني من غير سبب"

وتابعت "جميل": "عبد الرؤوف كان شديد الإنفاق، الأمر الذي أدى بموكلتي لرفع قضية نفقة لصغارها، وحتى الآن لم تتم المحكمة النطق بالحكم".

أخبار قد تعجبك