أخبار تهمك
توتر وقلق وحزن.. حال الأمهات أمام مدارس بناتهن بعد تسريب

قبل بدء امتحان التاريخ والفيزياء لطلاب الثانوية العامة، وفي تمام الساعة الـ 9، بدأت الأمهات يفترشن الأرض أمام المدارس في انتظار خروج أبنائهن، ليدخلن في حالة من التوتر والقلق بعد تداول أخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعي بتسريب الامتحانين.

من أمام مدرسة كلية البنات، انتظرت الأمهات أبنائهن من طلاب الشعبة العلمية والأدبية، وتقول ليلى أحمد ولية أمر طالبة شعبة علمي علوم لـ"هُن"، "كل امتحان لازم انزل أوصل بنتي الصبح واستنى وأفضل قاعدة أدام المدرسة مستنية اسمع أي حاجة تطمني على بنتي"، متحدثة عن شعورها بالقلق من تسريب الامتحان.

قلق انتاب لبنى حمدي، ولية أمر، طالبة بالشعبة الأدبية بعد تسريب الامتحان: "كل مادة نفس الوضع الامتحان يتسرب بعد 10 دقائق من بدء اللجان"، وتسائلت: "ازاي يتساوى اللي ذاكر وتعب واللي مذاكرش".

رغم حرارة الجو إلا أنها لم تتمكن من الاستغناء عن الطقوس التي اعتادت عليها ميار السيد، ولية أمر، مع ابنتها والدعاء لها بتثبيتها على الإجابة الصحيحة، وتقول: "مقدرش أنام وبنتي بتمتحن لازم استنى أدام المدرسة علشان قلبي يطمن".

 

 

أخبار قد تعجبك