صحة ورشاقة
صورة أرشيفية

قال صبري عثمان، مدير خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للأمومة والطفولة، إن قضية ختان الإناث قديمة منذ عام 1904، وهي لم تكن مجرمة حتى وقعت حادثة وفاة الطفلة بدور ضحية لتلك العادة غير الشرعية.

وأوضح عثمان، خلال مداخلة هاتفية مع أحمد خيري وسمر نعيم، مقدمي برنامج "صباح الورد" على قناة TeN، أن المجلس القومي للمرأة أطلق على شهر يونيو اسم "شهر بدور"، للتوعية بخطورة الختان، موضحًا أن أنشطة حملة "شهر بدور" تتضمن أيضاً تنظيم قوافل توعوية تبدأ من اليوم بجميع المحافظات تتضمن إقامة حوارات ومسابقات مع الجمهور لضمان وصول المعلومات الصحيحة.

وأضاف عثمان، أن واقعة الطفلة بدور في 2007 كانت الأولى من نوعها ومن هنا حدث تجريم الختان في قانون 242، وتحولها من جنحة لجناية تصل للسجن المشدد من 5 لـ7 سنوات إن نتج عنه عاهة أو أدى للوفاة.

وأشار إلى أنهم تلقوا اتصالا من طفلة 12 عاما بمحافظة أسيوط تبلغ عن نية والدها وعمها بإجراء ختان لها ولـ3 فتيات من بنات عمها، وعلى الفور تم التواصل مع الأسرة بالتعاون مع وزارة الصحة، وتم إقناعهم بالعدول عن القرار.

أخبار قد تعجبك