موضة وجمال
تجميل الرجال

منذ عام 2000 وحتى الآن، نحو 19 سنة، كانت كافية لتزيد معدلات إقبال الذكور على العمليات التجميلية بنسبة بلغت 29%، بحسب الجمعية الأمريكية لجراحي التجميل، التي أصدرت مؤخرا تقريرا جديدا تكشف فيه تفاصيل عن هذا المجال من جراحات التجميل.

وقالت الجمعية بحسب ما جاء في صحيفة "ديلي ميل"، إن الجراحات التجميلية أصبحت أكثر رواجا ولم تعد قاصرة على نوع اجتماعي دون غيره، فالرجل أصبح يهتم كذلك بمظهره ووجهه، وشكله أمام الجميع.

وخاض تقريبا مليون و300 ألف رجل لجراحات تجميلية العام الماضي فقط، وتنوعت العمليات التي أجروها بين تعديل الأنف، ورفع الجفون، وغيرها من العمليات وذلك داخل الولايات المتحدة الأمريكية وحدها.

صور فتاة تخضع لـ15 عملية تجميل لتكون "باربي" فأصبحت "دكر البط" 

ومن جهة أخرى قالت هيئة الجراحين الأمريكيين إن الرجال أصبحوا تواقين لعمليات البوتكس، للحفاظ على مظهر الشباب في وجوههن، ولم تعد فكرة أن الجراحات التجميلية قاصرة على الفتيات قائمة.

وقال رئيس الجمعية الدكتور آلان ماتاراسو، إنه أجرى ما يقرب من نصف مليون جراحة بوتكس للرجال في العام الماضي، بالإضافة إلى أكثر من 100 ألف رجل، حقنوا فيلر لتقليل علامات الشيخوخة.

وعن ترتيب عمليات التجميل للرجال بحسب الأرقام الصادرة عن الجمعية فإن 200 ألف عملية جراحية تجميلية جرت بالمجتمع الذكوري، 52 ألفا منها كانت لتجميل الأنف، بينما احتلت جراحة رفع الجفن المركز الثاني بنحو 31500 جراحة، وبالمركز الثالث كانت جراحة شفط الدهون.

بالصور منها هرس الخنفساء.. كيف كان يصنع الفراعنة مستحضرات التجميل؟ 

أما في المرتبة الرابعة فكانت جراحة "التثدي" وهي عملية تقليل حجم الثدي، بأكثر من 24 ألف جراحة، وجراحة زراعة الشعر جاءت في المرتبة الخامسة بزيادة 17% منذ عام 2017.

 

أخبار قد تعجبك