رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

استشاري نفسي تفسر دوافع قتل فتاة أبيها بسبب إرغامها على الزواج

كتب: آية اشرف -

04:39 م | السبت 08 يونيو 2019

بعد قتل فتاة عشرينية والدها بسبب اجبارها على الزواج..استشاري نفسي يحلل

أقدمت فتاة في العقد الثالث من العمر، على قتل والدها في شبرا الخيمة بالقليوبية، بسبب إرغامه لها على الزواج.

تواصلنا مع الدكتورة زينب المهدي، استشاري الصحة النفسية، لتفسير دوافع النفسية للفتاة التي دفعتها لقتل والدها.

"الضغط يخليكي تعملي أكتر من كدة" هكذا علقت زينب مهدي، استشاري الصحة النفسية، على الواقعة مؤكدة أن الإجبار مكروه جدًا وينتج عنه الكثير من الكوارث: "الضغط النفسي ممكن يخليكي تعملي أي حاجة للأسف".

وأضافت "مهدي" خلال حديثها لـ"هُن"، أن القبول أمر مهم في الزواج، خاصة أن العلاقة الزوجية بين الشريكين قد تكون صعبة، إذا لم يتقبل كل طرف الآخر.

وتابعت: "الشكل مهم، لكنه مش الأهم، لازم وقت اختيار الزوج نبص على الشخصية والطباع وغيرها".

واستقبل قسم شرطة ثان شبرا الخيمة إخطارًا من مستشفى وادي الطب، يفيد بوصول "محمد. م" 55 سنة، تاجر، جثة هامدة، وعليها آثار عنف حول الرقبة.

توصلت تحريات مفتشي قطاع الأمن العام وضباط إدارة البحث الجنائي إلى أن وراء ارتكاب الواقعة، ابنته لخلافات عائلية بينهما.

واعترفت الفتاة بقتل والدها بعد بإجبارها على الزواج من صديقه ويكبرها بـ 15 عاما، فحدثت خلافات بينهما وتركت المنزل أكثر من مرة ولدى قيامه بمنعها من الخروج والتحدث في الهواتف المحمولة عقدت العزم على التخلص منه.

وفي سبيل تنفيذ مخططها أحضرت أقراصًا منومة ووضعها له بكوب شاي، وعقب نومه لفت "إيشارب" من الحرير حول رقبته فأودت بحياته، وأرشدت عن كيس بداخله باقي الأقراص.