كافيه البنات
الحلقة الخامسة من

يتميز عالم الهدايا بالكثير من التفاصيل التي يجب الاهتمام بها وملاحظتها قبل التفكير في شرائها، فهناك من يجيد انتقاء الهدية ويجهد نفسه في البحث عنها قبل اختيارها، ليقدم في النهاية هدية تعبر عنه بدقة، وتناسب من تُقدم له.

وتقدم خبيرة الإتيكيت رضوى فتحي، نصائح لكيفية تقديم واختيار الهدايا المناسبة أثناء عزومات رمضان، خلال برنامج" إتيكيت"، المذاع على "الوطن تي في".

وقالت رضوي: "هناك أنواع عدة من الهدايا سواء التقليدية كالحلويات الشرقية والكنافة والبسبوسة، التي تعطي طابعا خاصا في رمضان، أما في الوقت الحالي تنوعت الهدايا كالمخدات ذات الطابع والنقوش الرمضانية بالإضافة لصواني الخشب، فالهدايا المفضلة لي التي تعيش أكثر ويمكن الاستفادة منها فيما بعد".

وأكدت أنه في حالة اصطحاب حلويات شرقية أو مكسرات لابد من لفت نظر الشخص بأن محتواها عبارة عن طعام، حتى يستطيع التعامل معها وعدم نسيانها وتتعرض للخسارة.

وأضافت رضوى: "لابد من وضع الحلويات الشرقية في السرفيس المخصص لها، وإذا كانت مكررة لابد من التبادل بين الأشياء الموجودة عند الشخص وبين ما قدمه الآخرين من الحلوى".

وعن الهدايا المعنية ذات الطابع الرمضاني كالمفارش الرمضانية والمصاحف، قالت: "عند تقديم الهدايا لا بد من وجود تواصل بصري بينه وبين الشخص، وتقديمها باليدين، مع مزيد من المدح والثناء للشخص".

 

أخبار قد تعجبك