زفاف
جاسيندا

ظهرت اليوم رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، في مناسبة عامة بخاتم خطوبة، ما أثار تساؤل الإعلام والصحافة عما إذا كانت خطبت لصديقها كلارك جايفورد، وهو ما رد عليه أندرو كامبل، المتحدث الرسمي باسمها معلنا نبأ خطوبة جاسيندا منذ ليلة عيد الميلاد، حيث طلب منها رفيقها الزواج، ولم يعلن أندرو أي تفاصيل أخرى تخص تلك الخطوبة.

ويعمل كلارك البالغ من العمر 41 عاما، إعلامي ويقدم برنامجا عن الصيد، ورزق من جاسيندا بطفلة صغيرة تدعى نيفي تي تبلغ من العمر 10 أشهر فقد أنجباها في 2018، ويعتني كلارك بالطفلة الصغيرة بينما تهتم جاسيندا بتسيير أمور بلادها نيوزيلندا.

علاقة جاسيندا وكلاك، ممتدة منذ سنوات عدة، وكانت تجمعهما علاقة حميمية، دون زواج، وقالت في تصريحات نشرها موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، خلال زيارتها للندن، بأنها تدعم حقوق المرأة ولكنها لن تطلب من شريكها الزواج.

جاء ذلك ردا على سؤال إمكانية طلب يد شريكها للزواج، وجاءت إجابة جاسيندا مازحة تظهر عمق ولطافة العلاقة بين الطرفين حيث قالت، "أريده أن يعاني ويتألم وهو يطلب هذا الطلب، هذا سيخلصه من المأزق، بالتأكيد لا".

يذكر أن جاسيندا البالغة من العمر 38 عاما، هي ثاني زعيمة منتخبة في العالم تلد وهي في المنصب بعد رئيسة وزراء باكستان الراحلة بنظير بوتو.

أخبار قد تعجبك