رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

طالبات أولى ثانوي عن امتحان الجغرافيا بـ"التابلت" اليوم: "مش فاهمين حاجة"

كتب: ندى نور -

07:37 م | الأربعاء 27 مارس 2019

امتحان الجغرافيا اليوم

أدى طلاب الصف الأول الثانوى اليوم الامتحان التجريبي في مادة الجغرافيا، وسط شكاوى من أولياء الأمور بسبب صعوبة الامتحان، فوصفه البعض بالمعقد، بالإضافة إلى سقوط "السيستم" أثناء الإجابة.

تقول "سارة"، من مدرسة أحمد ماهر الرسمية، "الامتحان كان معقد جدا واللي دخل على الامتحان الساعة 9 فتح معاه واللي دخل عليه بعد كده مفتحش"، مضيفة: "إحنا مش فاهمين حاجة وكل واحد بيجاوب بمزاجه إحنا تعبنا".

وتابعت: "في ناس فتح معاها الامتحان وناس تانية فصل منهم وأنا حصل معايا كده أكتر من مرة فعملت إنهاء للامتحان من غير ما كمله".

"الأسئلة مش مباشرة والإجابات متقاربة، التابلت بتاعي مش بيفتح خالص وباخد الامتحان من صحبتي"، هكذا عبرت "مها"، طالبة في مدرسة إنصاف سري بالزيتون عن استيائها من صعوبة حل الأسئلة باستخدام التابلت: "يوميًا صاحبتي بتبعتلي الامتحان علشان التابلت مش بيفتح خالص".

واستكملت حديثها: "أنا مش معترضة على النظام بس الأسئلة معقدة مش بتخاطب حتى أصحاب المستوى المتوسط، أنا كنت الأولى في الإعدادية والامتحان صعب عليا".

مشكلة أخرى تواجه الطالبات، حيث قالت ميرنا سامى، طالبة: "أنا بحل على تابلت صاحبتي علشان بتاعي مش شغال وكل مادة على الوضع ده وأحيانا مش بزهق وبنهي الامتحان لما السيستم بيقع كل شوية".

وفي السياق ذاته أكد خالد صفوت، "أدمن" صفحة "ثورة أمهات مصر على المناهج التعليمية"، بالنسبة لامتحان الجغرافيا اليوم للصف الأول الثانوي أغلبية من استطاع أداء الامتحان اليوم أكد على صعوبته واحتوائه على العديد من الأسئلة الاختيارية ذات الإجابات المتقاربة.

وأوضح أن بعض الطلاب أكدوا أن صيغة السؤال غير دقيقة وتحتمل أكثر من إجابة صحيحة والأغرب أن المعلمين أنفسهم اختلفوا فيما بينهم على الإجابة.

كما أكد البعض وجود أسئلة من مقرر شهر أبريل الذي لم يدرس بعد، فضلًا عن وجود أسئلة تراكمية مبنية على منهج الترم الثاني وأيضا أسئلة ليست لها إجابات أو تفسير بالكتاب المدرسي.