أم صح
بالفيديو| بريطانية تحمل مرتين خلال أسبوع

عانت امرأة بريطانية من مرض تكيس المبايض، والذي منعها من الحمل لمدة 8 سنوات، وظلت خلالها لا تنفك عن محاولة الحمل لإنجاب الأبناء.

وفي حالة نادرة، قررت بياتا بينياس، والبالغة من العمر 36 عاما، إجراء عملية حمل صناعي مع زوجها، ولم تكن تعلم أنها في ذات الأسبوع قد حملت طبيعيا من زوجها، لتصبح بذلك حاملا مرتين خلال أسبوع واحد.

ونصح الأطباء بياتا، بضرورة إنقاص وزنها كي تزيد فرصها في الحمل، وبالفعل خضعت لحمية غذائية فقدت خلالها 30 كيلوجراما، خلال 6 أشهر، بعد أن كان يبلغ وزنها 110 كيلوجراما.

وبعد نجاح الحمل ذهب الزوجان لقضاء إجازة لمدة أسبوعين بمناسبة هذا الحدث، وعندما عادوا توجهوا لإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية، للتفاجأ بحملها بثلاثة توائم، وقال الأم عن الحدث، "هذه معجزة لم أفكر أبدا أن شيئا مذهلا كهذا سيحدث لي، الكثير من الوقت اعتقدت أنني لن أكن أما في يوم ما، والآن لدي ثلاثة أطفال".

واستطاعت المرأة بالفعل إنجاب الأطفال بصحة جيدة، وأنجبت ثلاثة توائم، أُطلق عليهم أسماء أميليا وماتيلدا وبوريس.