أخبار تهمك
إيهاب فهمي

قال إيهاب فهمي، عضو مجلس نقابة الممثلين، في أول تعليق للنقابة على التحقيق مع الممثلة رانيا يوسف، إثر أزمة ظهورها بفستان مثير في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي، إنه "لا صوت يعلو فوق صوت القانون"، مضيفًا: "هننتظر قرار القانون في النهاية".

وأضاف فهمي لـ "الوطن"، أن النقابة لن تترك الفنانة، لأنها في البداية والنهاية عضوة بها، مؤكدًا أن النقابة أصدرت بالفعل بيانا بشأن الواقعة. 

وكانت الفنانة شاركت متابعيها، اليوم، عبر صفحتها الرسمية على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، بأنه قد تم إخلاء سبيلها من النيابة بعد تحقيق دام 4 ساعات.

ونشرت رانيا تعليق عبر صفحتها قائلة: "بيان إعلامي.. يعلن المكتب الإعلامي للفنانة رانيا يوسف أنه تم إخلاء سبيل رانيا يوسف، منذ قليل، بضمان محل إقامتها، بعد تحقيق استمر 4 ساعات داخل مكتب النائب العام.. وما زال التحقيق مستمرا"، وأغلقت رانيا التعليقات على بيانها الإعلامي.

الجدير بالذكر أن نيابة استئناف القاهرة، قررت إخلاء سبيل الفنانة رانيا يوسف بعد سماع أقوالها في البلاغات المقدمة ضدها، بشأن ارتدائها فستانًا مثيرًا في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي.

واستمر التحقيق مع "رانيا" نحو 4 ساعات، وذلك في حضور شعبان سعيد المستشار القانوني لنقابة المهن التمثيلية ومحاميها الشخصي، وأيمن عزب عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية.

وكانت الفنانة أثارت الجدل الشديد بسبب صورها في ختام مهرجان القاهرة السينمائي، الخميس الماضي، ظهرت من خلالها، مرتدية فستانا شبه عارٍ يظهر أجزاء حساسة من جسدها.

ومع تزايد حالات الغضب والهجوم ضد إطلالتها، ورفع دعاوى قضائية ضدها، أصدرت رانيا يوسف بيانا تعتذر فيه عن الفستان المثير، وقالت فيه: "احتراما لمشاعر كل أسرة مصرية أغضبها الفستان الذي ارتديته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، أود أن أؤكد أنني لم أكن أقصد الظهور بشكل يثير حفيظة وغضب الكثيرين ممن اعتبروا الفستان غير لائق.."

أخبار قد تعجبك