أخبار من الوطن نيوز
هدى رشوان

كشفت الزميلة هدى رشوان مديرة تحرير موقع "هن" بجريدة الوطن، تفاصيل قيام سيدة بعرض جنينها للبيع على الإنترنت في الإسكندرية، موضحة أن الزملاء بالموقع رصدوا على صفحات "فيسبوك" تدوينه لسيدة تقول إنها ستنجب خلال يومين وتريد بيع ابنها بـ20 ألف جنيه.

وأضافت رشوان، خلال حوارها ببرنامج "آخر النهار"، على قناة "النهار"، أنها تعمل في ملف الطفولة والأمومة من سنوات ولديها خبرة في ذلك، وأنها اقترحت على الزملاء بقسم "هن" عمل أكونت "فيك" على موقع "فيسبوك" للتواصل مع السيدة، وأخذ الموضوع خطوة بخطوة، وقامت الزميلة "آية أشرف" بعمل الأكونت، وتواصلت مع السيدة وطلبت منها شراء الطفل، وقالت "اتصدمنا لما عرفنا إن فيه أسرة عايزة تبيع ابنها".

وتابعت: "كلمناها وبدأنا نقولها عاوزة تبيعيه ليه، بس كانت بتتكلم بقلب جامد، مش فكرة العوز ولا إنها محتاجة لحاجة زي ما فيه ناس بتبيع ولادها وأعضاء جسدها عشان الفلوس، دي قالت أنا مش عيزاه وأبوه مش عايزه ومكنتش متأثرة، وأهم حاجة هي عوزاها إن الطفل يبقى في إيد أمينة فقط".

وأوضحت أن الزميل أحمد العميد، قام بدور زوج "آية" وتواصل مع البائعة على أنه لم يُرزق بأطفال ويريد شراء الطفل من أجل التبني، ووالد الطفل لم يضع في اعتباره سوى الأموال فقط.

وقاطعها معتز الدمرداش: "أنت فعلا بتتكلمي عن قصة حقيقية"، فردت: "أيوه.. إحنا فعلا اتصدمنا، قولت استحالة أب وأم يبيعوا طفلهم كده، أكيد دول عصابة وتواصلنا مع نجدة الطفل، والبائعة حددت مكانها بالتفصيل بكل سهولة وكذلك المستشفى التي سيتم فيها إجراء عملية الولادة، واعتذرنا في النهاية عن الشراء بعد تواصلنا مع نجدة الطفل، والأب والأم قعدوا يتفاوضوا معانا على المبلغ حتى وصل لـ16 ألف جنيه".