علاقات و مجتمع

كتب: ندى نور -

09:07 م | الثلاثاء 23 يناير 2018

صورة ارشيفية

اقتحمت سيدات مجال بعض المهن التي كانت حكرا على الرجال، وتأتي تحت عنوان "مهن خطرة"، رصدت "هن" 7 مهن منها.

"سبايدر":

تعتمد هذه المهنة على تسلق جدران أسطح العمارات لتنظيفها من الأتربة، وكانت لسنوات طويلة حكرًا على الرجال، لأنها تتطلب بعض المواصفات الخاصة نظرًا لإدراجها تحت مسمى المهن الخطرة بسبب الحوادث التى قد تقع لبعض العاملين بها، إلا أن بعض الفتيات اخترقنها.

"السباكة":

مهنة أخرى اقتحمتها النساء كانت قاصرة على الرجال لعشرات السنوات وهي مهنة السباكة، وأول من مارسها سيدة من حي الجمالية الشعبي بالقاهرة.

"بائعة الفول":

اقتحمت المرأة هذا المجال وأول فتاة مارستها كانت من حي الطالبية بالقاهرة.

ميكانيكا السيارات:

أول من مارسها في مصر فتاة عشرينية تدعى لقاء الخولي، حيث تمكنت من أن تصبح أشهر سيدة تعمل في مجال إصلاح أعطال السيارات بمحافظة الأقصر.

وانتشر أيضًا عمل المرأة كسائقة، ولكن الأغرب عملها سائقة "توك توك"، وهو الوسيلة السهلة في الانتقال في المناطق الشعبية والتي انتشرت بنسبة كبيرة خلال الأعوام الأخيرة، لتصبح هذه المهنة بديلاً عن البطالة لملايين الشباب، بدأت مهنة "سائقة توك توك" من منطقة "حدائق القبة"، ثم انتقلت إلى أحياء شعبية أخرى مثل منطقة فيصل والطالبية.

بدأت السيدات يزاحمن الرجال في مهنة يعرف عنها أنها مهنة الرجال منذ القدم وهي "ماسحة الأحذية"، وأصبحت سيدة في منطقة الجيزة من أشهر ماسحي الأحذية.

وأيضا من المهن الغريبة تجول المرأة لبيع أسطوانات البوتاجاز فهي مهنة الرجال منذ القدم، ولكن استطاعت المرأة العمل في هذه المهنة.

 

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك