هي
كتالوج الحياة 19

ليه دايمًا الست متهمة بالنكد؟ يعني ليه دايمًا نسمع الست النكدية الكئيبة كتلة العكننة والكلام اللي يشرح القلب ده الحقيقة.

وليه بقى مؤخرًا على "فيسبوك" نلاقي فيديوهات و"posts" تقولك الراجل الفرفوش رزق، المدير الفرفوش رزق، العريس الفرفوش... إلخ، وكأن توكيل الفرفشة ده بقى من حق الراجل وبس.

هو الراجل مش واخد باله إنه لما بيحب يخرج ويفرفش فعلًا وينتعش بيلجأ للست، وإن لو أي حاجة راحها من غير ست حتى لو هيتفرج على ماتش كورة يقولك هيا مال القعدة ناشفة كده ليه؟

مش هطول عليكي وهافتح الكتالوج ونقول إزاي تبقي فرفوشة، وتشيلي صفة النكدية الكئيبة خميرة العكننة من القاموس.

الموضوع بمنتهى البساطة، حاولي تبقي مصدر النكتة يعني تطلع منك مش عليكي.

يعنى لو اتكعبلتي ووقعتي في الشارع؛ بلاش دراما قومي بسرعة نفضي نفسك واضحكي وقولي من نفسك "جردل وقع"، هتلاقي الموضوع عدى أظرف وأسهل مما تتخيلي.

أنا واحدة من الناس من صغري وأنا عندي حساسية من موضوع وزني عشان كنت ماشاء الله بسد عين الشمس، وكنت تريقة ونقد الجميع صحابي قرايبي جيراني كل من هب ودب يعني.

قدرت بعد سنين معاناة أطلع من الموضوع ده بس بعد ما خلصت الجامعة، أما تعاملت بمبدأ طبيدي لا بيد عمرو"، وكان قبل ما حد يفتح بقه يلاقي نكته طالعة مني على نفسي تلكمه، وتحول موقفي لمدافع ليا ولجمالي.

مش هقول إن دي دايمًا طريقة مناسبة أو سحرية، ومش بقول إننا نحول كل كلامنا لاستهتار وتهريج، لكن بقول نخفف عن نفسنا ونحول الدراما لطبيعة مش أكتر، نحاول نخلي الضحكة هي أساس الموضوع أو فتحة الكلام وبعدين نشوف الكارثة.

تاني، مش استهتار لكن تهوين مش أكتر، الحياة صعبة خلقة فمش محتاجة نصعبها علينا زيادة، نحاول نخفف إحنا عن نفسنا ونسيب الصعوبة تيجي من برانا، سيبي لقبك نكدية كئيبة عكننة في البيت أو في الدرج وخدي لقبك الجديد معاكي "فرفوشة".

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك