موضة وجمال
صورة ارشيفية

تبحث وتسعى المرأة إلى الجمال وكلما مر الوقت تظهر أساليب كثيرة تجعل المرأة أكثر جمالا ورشاقة ولكن هل تعرفي ما وراء ذلك من مخاطر؟

نعلم أن لكل امرأة أساليبها لأإراز جمالها وكل خبراء التجميل أجمعوا في الماضي وما زلوا يؤكدون أن جمال المرأة وأناقتها في بساطتها وأن لكل امرأة لمسة جمال معينة ولكن المهم هو كيفية إبرازها.

وقال الدكتور جلال العناني أستاذ أمراض جلدية بطب القصر العينى، إن "الماسكرا" ،"وأى لاينر" قد يسبب تساقط الرموش والتهاب الجفون وخاصة الأنواع الرديئة، ويرى أن كريم الأساس الاستمرار عليه قد يسد المسام ويسبب حبوب بالوجه وخاصة إذا كانت البشرة دهنية.

وأضاف "العناني"، أن بعض أنواع من المكياج ومستحضرات التجميل تسبب أضرار وخصوصًا إذا كانت من الأنواع الرديئة، وينتج عنها جفاف بالبشرة وأكزيما وبقع بنية داكنة اللون والتهاب بالجلد فينبغي عمل اختبار حساسية لمواد المكياج قبل استعمالها.

وأكد أن الصبغات أيضًا تحتوي على مواد كميائية من  ادة الأكسجين والنشادر وهي مواد حارقة للشعر وتسبب التهابات وحكة بالجلد لذلك يجب عمل اختبار حساسية لكل نوع صبغة قبل استعمالها، والبديل الأمن  من وجهة نظره هي الحنة،  وحذر من خطورة الصبغة على المرأة الحامل والجنين، فهذه المواد الضارة تمتص من الجلد وأحيانا تسبب تشوهات بالجنين.

وعن أضرار التاتو يؤكد الدكتور "العناني" أنه إذا كان الشخص الذي يقوم بعمله غير محترف يحدث عدوى أو نقل فيروس من شخص لآخر، وعند حقن الصبغة تحدث إكزيما يصعب علاجها لأن الحقن يكون عميقًا، ويمكن أن يتم الحقن بأدوات ملوثة.

وتابع قائلًا إن مستحضرات التجميل مثلها مثل الأدوية لها تاريخ انتهاء ولا يزيد الاستخدام عن 3 شهور، لذلك يجب توخي الحذر وقراءة تاريخ الانتهاء قبل استخدام المنتج، ويجب أيضًا غسل الوجه من المكياج بالماء والصابون قبل النوم وعدم استخدام المناديل المبللة أو الإكثار من استخدام السائل المزيل للمكياج،  واستعمال المكياج بكميات قليلة في الضرورة ولفترات قصيرة.

وينصح الدكتور جلال بضرورة الاعتدال في وضع المكياج وعدم الإسراف فيه وتجنب الأنواع الرخيصة لأنها تشكل خطورة شديدة على البشرة، وشراء مستحضرات التجميل من المحلات المعروفة واستعمال ماركات معروفة.

 

أخبار قد تعجبك