كافيه البنات
كتالوج الحياة

احنا لسه في أول السنة والكلام اللي هنقوله في ناس كتير بتعمله وناس أكتر ولا عندها أي فكرة بيه.

في ناس كده مع بداية كل سنة جديدة بتقعد تحسب حساباتها وتشوف إنجازتها وتعمل جرد كده لحياتها على جميع المستويات.. سواء شخصية.. عائلية.. دراسية.. عملية.. عاطفية.. وتبدأ تعمل خطة خماسية.. خطة 4-2-4.. خطة مستقبلية.. المهم إن بيبقى عندها خطة والسلام.. مكتوبة بقى محفوظة محفورة مش فارقة المهم إن فيه خطة.

فيه بقى ناس كتير أوي وأنا كنت واحدة من الناس دي الحقيقة لحد السنة اللي فاتت ماشية كده على باب الله يعني زي ما ترسى تدق لها على رأي المثل لحد ما وقع في ايدي الكتالوج ولاقيته بيقول زي ما كل الناس العاقلة بتقول خلى عندك خطة.

أيوة خلي عندك خطة أو خريطة أو مخطط سميها زي ما تسميها المهم يبقي عندك جدول تمشي عليه.. حتحطه أول السنة حتحطه نص السنة هتحطه آخر السنة المهم يبقي عندك خطة و السلام.

ومتقلقش دايما الخطة تسمح.. يعني وارد جدا متقدرش تنفذ الخطة بحذافيرها.. عادي ما هو دايما فيه plan b ودايما الخطة تسمح.. ودايما الخطط بتتغير مع تغيير الظروف وآليات التنفيذ.

اوعى تيأس لو منفذتش الخطة زي ما قال الكتاب أو حتى لو ملحتقش تنفذ كل اللى في الخطة.. بالعكس الخطة موجودة عشان تعيشيك على أرض الواقع وتحفزك إنك تتحرك.. إنما لو عشت من غير خطة هيبقى كل اللى هيجي في دماغك مجرد أحلام وحاجة كده في الخيال و بس.

أنا لما عملت خطة لأول مرة في حياتي كانت عبارة عن أمنيتين كتبتهم في أجندة السنة الجديدة في أول يوم في السنة في box كده مكتوب فيه اتمنى.. والحقيقة أنا اتمنيت وركزت اشتغل على الأمنيتين دوول ونسيت الأجندة دي خالص وقبل آر السنة بشهر لاقيتها بافتحها لاقيت الأماني بتعتي و تخيلوا آه اللي حصل.. اتحققت الأمنيتين واحدة في فبراير وواحدة في مارس.

وأنا حاليا بادور على أجندة جديدة اكتب فيها خطة السنة دي وأركز أكتر.. علشان ما أعيش في الأحلام و بس.. ما هو الخطة جزء من الحياة.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك