أخبار تهمك
صورة رئيسية

تعهدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم، بمواجهة الانقسامات الاجتماعية المتفاقمة في إطار سعيها لتشكيل حكومة مستقرة.

وتتعرض ميركل لضغوط منذ 3 أشهر لفشلها في تشكيل ائتلاف حاكم جديد، وحددت أولوياتها الأساسية في كلمتها بمناسبة العام الجديد زيادة الاستثمارات في الأمن والدفاع وتحسين الرعاية الصحية والتعليم وبذل الجهود لتجاوز التفاوت المتزايد بين الريف والحضر.

وذكرت وكالة "رويترز"، أن البرلمان دخل في مخاوف بشأن القرار الذي اتخذته ميركل في 2015 بالترحيب بأكثر من مليون مهاجر أغلبهم من المسلمين في ألمانيا.

وأشارت ميركل إلى أنها تتمنى أن يشهد العام الجديد تعزيز الروابط التي ترتبط باحترام الآخر وتحقيق الكرامة للجميع، وهذه من المبادئ الأساسية التي وضعت بعد الحرب العالمية الثانية.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك