أخبار تهمك
ابتسام أبو سعدة

علقت ابتسام أبو سعدة، شاعرة فلسطينية، على الأحداث الجارية داخل الأراضي الفلسطينية، من تظاهرات منددة في أرجاء فلسطين، وفي الدول العربية بإعلان "ترامب" بأن القدس عاصمة إسرائيل.

وقالت، لـ"هن": "لم أستغرب القرار لأنه كان متوقعا، الرؤساء الذين قبله كانوا يحكون عنه بشكل مبطن وهو حكاه في حملته الانتخابية وفي خطابه الرئاسي، لم أصدم من قراره الآن".

وتابعت "أبو سعدة": "إنما صدمت من ردات الفعل المتفاجئة في حين أن الكيان الصهيوني يعمل على هذا من مئات السنين، وقد كان القرار متوقعًا، واليوم راضية عن رد فعل الشارع الفلسطيني والعربي، لأن القدس مدينة لا تخص الفلسطينيين فقط، هي تخص كل الوطن العربي بمسلميه ومسيحييه".

وأوضحت أنه "على السلطة الفلسطينية إلغاء معاهدة أوسلو، فلا سلام مع من ينقض العهود، ويغتصب الأرض، ويحتل الأوطان، لا سلام لهم معنا ولا أرض لهم عندنا، هي أرضنا ووطننا وقدسنا وترابنا الذي لن نتنازل عنه".

وتحدد اتقاقية أوسلو، التي وقعتها منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، عام 1993، والتي تعترف بحق إسرائيل في العيش على الأراضي الفلسطينية، وتمنحها حق الحكم على 78 بالمائة من الأراضي الفلسطينية.

وطالبت "ابتسام": "بوقف المفاوضات نهائيًا مع المحتل"، متسائلة: "كيف نفاوض على أرضنا؟"، داعية إلى إنهاء معاهدة أوسلو وإنهائها وعدم الالتزام بها نهائيا، فليس مع المحتل عهد.

واختتمت الشاعرة الفلسطينية: "قدمنا شهداء بعدد شعر رأسنا، ومستعدون لتقديم المزيد والمزيد، كنا شعبًا مقاومًا ونحن نمتلك كل الأرض، وسنبقى شعبًا مقاومًا إلى أن نسترجع كل الوطن".

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك