هي
ارشيفية

يترقب العالم اليوم، ظاهرة فلكية فريدة وهي الكسوف الكلي للشمس، وهي ظاهرة فلكية تحدث عندما يمر القمر بين الأرض والشمس وتكون كل الأجرام الثلاثة على استقامة واحدة تقريبًا، ويتحول خلالها النهار إلى ليل.

فتقدم خبيرة الأبراج عبير فؤاد، لـ"هن"، أبرز ما يخص الأبراج المختلفة من توقعات آثار الكسوف على الحالة المزاجية للأبراج.

فقسَّمت عبير فؤاد الأبراج بين أبراج متضررة وأخرى تتمتع بالحظ الوفير وعلى رأس الأبراج المتضررة، وخاصة في العشرية الثالثة من تلك الأبراج، "أي آخر عشرة أيام من كل برج":

الأسد: حيث تكثر فيه الخلافات الزوجية مع خلافات مع شركاء في العمل، ناصحة فؤاد بالالتزام بالهدوء وامتلاك الاعصاب.

الثور: تكثر فيه المشكلات العائلية والاجتماعية، فيجب تجنب الجدال والنقاش مع الأمهات والآباء حتى لا يؤدي إلى صدام.

العقرب: تظهر أمامه العقبات في العمل فتنصح خبيرة الأبراج، بأن يكونوا حذرين خوفا من المكائد.

الدلو: تقول خبيرة الأبراج إنه يجب الحرص أثناء حركتهم، حتى لا توقع عواقب جسدية، بالاضافه الى السيطرة على العصبية.

أما الأبراج الأكثر حظا أو "بخت":

الحمل: يتميز بالحالة العاطفية الجميلة ولديهم القدرة على التفاهم مع الأولاد.

القوس: لديه المزيد من النشاط والصحة والقدرة على الإنجاب.

الجوزاء: يمتلك الرغبة في تكوين صداقات جدية، بالإضافة إلى أنه يوم مميز لإجراء "الإنترفيو".

السرطان: لديه الحظ في الفلوس، ولكن يجب الحرص أثناء التعامل بها.

العذراء: تنصح خبيرة الأبراج أصحاب هذا البرج، بالعمل في سرية وكتمان، وبالإضافة إلى أن الكسوف سوف يساعدهم في تنفيذ الرغبة على الانعزال.

الكلمات الدالة

أخبار قد تعجبك