رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

حالة واحدة يُحرم فيها ارتداء الرجال لـ«دبلة الخطوبة والزواج».. «الإفتاء» توضح

كتب: آية أشرف -

12:31 م | الأربعاء 11 مايو 2022

حكم لبس الرجل دبلة الخطوبة

ارتداء الرجال لخاتم الخطوبة والزواج، أمر يثير الشكوك دومًا بين الذكور، فالبعض يجد أن «الدبلة» زينة، والبعض الآخر يرى أنه يمكن اوضعها من نوع الفضة فقط وليس الذهب، الأمر الذي حسمته دار الإفتاء. 

هل لبس الرجل دبلة الخطوبة والزواج حرام؟

وأرسل أحد الأشخاص، سؤالًا لدار الإفتاء المصرية، تضمن الآتي: «ما حكم لبس الرجل دبلة الخطوبة والزواج والتي هي عبارة عن 2- 3 جرامات من الذهب عيار 21؟»

ومن جانبها قالت دار الإفتاء المصرية، عبر موقعها الرسمي الإلكتروني، إنه بشأن دبلة الخطوبة والزواج من الذهب عيار 21؛ سبق أن تحدث عنه النبيّ صلى الله عليه وآله وسلم، إذ نهى عن خاتم الذهب؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: «أَنه نهى عَن خَاتم الذَّهَب» متفق عليه، وعن أبي موسى رضي الله عنه أنَّ النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «أُحِلَّ الذَّهَبُ وَالْحَرِيرُ للإِنَاثِ مِنْ أُمَّتِي وَحُرِّمَ عَلَى ذُكُورِهَا» رواه أبو داود والنسائي والترمذي.

كما أوضحت دار الإفتاء المصرية، أن هناك أحاديث أخرى كثيرة وردت بالنهي عن لبس الحرير والتختم بالذهب للرجال.

الإفتاء توضع حكم ارتداء الذهب للرجال

وكانت دار الإفتاء المصرية، أكدت خلال موقعها الرسمي الإلكتروني، أن الذهب الأصفر محرم شرعا على الرجال: «إنه يجوز للرجال لبس الذهب الأبيض إذا كان المقصود به البلاتين، أما إذا كان مسبوكا من الذهب الأصفر ومادة السيليكون ونحوها فأنه حرام»، مستندة في فتواها لقول النبي صلى الله عليه وآله وسلم في الذهب الأصفر والحرير: «إنَّ هَذَيْنِ حَرَامٌ على ذكور أُمَّتِي، حلٌّ لإناثهم».