رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

المحررة تنكرت.. «الوطن» تكشف حقيقة طرد كافيه لفتاة بسبب العباية (فيديو)

كتب: آية أشرف - حسين ابراهيم -

06:19 ص | الجمعة 11 يونيو 2021

طرد فتاة من كافيه التجمع الخامس

في محيط شارع الـ 90 الجنوبي بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، يقع واحد من الكافيهات الشهيرة الذي ذاع صيته مؤخرا، بعدما اتهمت إحدى الفتيات إدارة المكان بطرد زميلتها منه بسبب ارتدائها للعباءة والحجاب، حيث اتهمت القائمين على المكان بالعنصرية، ما أثار موجة غضب واسعة ضد الكافيه، قبل أن يخرج مديره مدافعا عن نفسه، متهما الطرف الآخر بالتهرب من سداد الفاتورة، واختلاقهما لتلك الواقعة

معايشة لم تتجاوز الـ 60 دقيقة، قضتها «الوطن» داخل الكافيه الشهير، للتحقق من الواقعة.

بعباءة سوداء فضفاضة، وحجاب طويل، قررت محررة «هن» الدخول لمحيط الكافيه، صباح الأربعاء، دون أن تكشف عن هويتها، في انتظار منعها كما سردت الفتاة المتهمة في روايتها، إلا أن ما حدث كان عكس رواية الفتاة المُدعية تماما، فعلى النقيض تماما رحب بها أفراد الأمن، قبل أن تجلس وسط الموجودين وتتناول مشروبها، في محاولات لرصد ردود أفعال من حولها.

ترحاب طبيعي

بدأت المغامرة في غضون الساعة الرابعة عصرا، بعدما قررت المحررة الدخول داخل الكافيه، ليقوم أفراد الأمن بسؤالها عن المقعد الذي ترغب في الجلوس به، قبل أن تُعرض قائمة المشروبات «المنيو» للاختيار بينها.

الدقائق تمر، وكل شيئ على مايرام، قبل أن يبدأ العاملون في الكافيه التردد على الطاولة أكثر من مرة للسؤال عن الخدمة.

عنصرية من بعض المتواجدين

نظرات بعض المتواجدين ربما حملت في طياتها مشاعر العنصرية، فزي العباءة مختلف تماماً عن أزياء المتواجدين، حتى باتت تشعر المحررة بالضيق بسبب تلك النظرات.

فعلى الرغم من وجود العديد من الفتيات المحجبات بالداخل، إلا أن المحررة لم تسلم من نظراتهن أيضاً.

مر الوقت على مايرام قبل أن ينتهي الأمر بدفع الحساب والخروج من الكافيه بعد توثيق ما حدث به بالصوت والصورة.

تفاصيل طرد فتاة من كافيه

روت دينا حشيش تفاصيل طرد فتاة من كافيه، قائلة، «الواحد كان فاكر إن لسه شهر على خناقة البوركيني والتشنج الطبقي بس أنا افتتحت الموسم بأول قصة أنا وفريق الشغل قررنا نعمل ميتينج مهم في التجمع في كافيه الصبح، حد اقترح (...) هو كافيه شيشة بسيط بس محدث في شارع التسعين ومكلفين التشطيب ومزودين الأبانوس وعاملين ڤاليه فكروني بكافيهات كبيرة، وبدأنا الميتينج وكنا 5 بنات كل واحدة فينا شكل.. البلوند، أنا، محجبات بأشكال مختلفة، مجموعة متنوعة».

وأكملت حديثها، «احنا تيم كونتنت بنكتب 107 ملايين فولوور وأحلى حاجة فينا إختلافنا لأن بنوصل لكل متابعينا مهما كانت خلفيتهم، وبعد ساعتين جت آخر بنت بدموع في عنيها من الإحراج وبتقولنا مش هقدر أحضر الاجتماع مش عايزيني هنا علشان لابسه عباية! ودي مش أي واحدة في فريق الكونتنت، أنا بقولها أنا هتبناكي من كتر حبي وإعجابي بيها فرحت للمدير قولتله عيب عليك إحنا في 2021 وقدمت قوي حوارات الخوف من الاختلاف وبرضو مش هناقشك إن لك دريس كود، حقك ولكن أنا مديريتهم وجايباهم ومتكسفنيش قدامهم إحنا ساعة وماشيين».

وحاولت الفتاة إثناء مدير الكافيه لشهير، «ولازم السينس أنت شايف ناس محترمة فعادي المكان فاضي أصلًا، يقولي فيه كاميرات والمدير هيلومني ومش مسموح بعباية ولا نقاب ولا شبشب أنا عمري في حياااااتي ما اتطردت من مكان ويوم ما يحصل يبقى في قهوة وأنا أصلا ما بشيش وجريوا ورانا في الشارع علشان ندفع تمن الأكل اللي ملحقناش ناكله وكامل زي ما هو وقولناله خلي مديرك يدفعه بعد المهانة دي، تطردني وأنا باكل وتقولي ادفعي؟ كلنا وقفنا مع صاحبتنا وساندنا اختيارها في لبسها ومشينا كافيه تاني أشيك وأنضف وأغلى ولا إنسان بصلنا».

رد الكافيه على الواقعة

وردت صفحة الكافيه على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام قبل غلقها، مؤكدة أنه يحترم جميع زبائنه، وطوال 9 سنوات لم يحدث خلاف مع أي عميل لديه، وإن ما قيل في تلك الواقعة منافي للحقيقة، وليس الحقيقة الكاملة، موضحا أن مجموعة الفتيات بالفعل ظلن بالكافيه لمدة ساعتين تقريبا قبل مغادرتهن.

وطلبت صفحة الكافيه من الشاكيات أن يكن أكثر مصداقية، موضحة أنهن انسحبن من الكافيه دون دفع فاتورة الحساب التي تخطت 800 جنيه، ورغم ذلك لم يتخذ الكافيه أي إجراء ضدهن، موضحة أن الكافيه يتواجد به محجبات باستمرار، والصور التي جرى تداولها يظهر فيها محجبات بالفعل ما ينفي ما جرى تداوله.

ولكن الفتاة التي ادعت طردها، أوضحت إن الكافيه طلب من إحدى الموجودات التي كانت ترتدي عباء الانصراف، وأوضح أنه يمنع دخول مرتديات النقاب والعباءات والقبقاب «الشبشب».