رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

دراسة كندية: المصاب بالتهاب اللثة أكثر عرضة للوفاة بسبب كورونا

كتب: غادة شعبان -

02:32 م | الثلاثاء 11 مايو 2021

التهاب اللثة وكورونا

أثبتت دراسة أعدها عدة باحثين من قسم طب الأسنان في جامعة «ماكغيل» بكندا، وقسم طب الأسنان في معهد الفم، التابع لمؤسسة حمد الطبية، أن هناك مضاعفات عدة تسببها الإصابة بـ«كوفيد19»

أصحاب اللثة المصابة أكثر عرضه للاصابة بفيروس كورونا

وخلصت الدراسة إلى أن المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذين يعانون من التهاب اللثة، أكثر عُرضة للوفاة بنسبة تصل إلى 8.81 مرة من أصحاب اللثة السليمة، وفق «روسيا اليوم».

أجهزة تنفس وعناية مركزة

وأثبتت الدراسة أيضًا أن المرضى الذين يعانون من مشكلة في الأسنان أكثر عرضة أيضا 3.54 مرة للدخول إلى وحدات العناية المركزة.

وأشارت الدراسة الكندية إلى أن 4.57 مرة أكثر عرضة للحاجة إلى أجهزة التنفس الاصطناعي، والعلماء استخدموا في دراستهم نماذج رياضية أخذت في الاعتبار العوامل الديموغرافية والطبية والسلوكية.

وأظهرت عدد من الدراسات أن أمراض التهاب اللثة بالدرجة الأولى يمكن أن تكون مترابطة مع الأمراض الجسدية العامة، بما في ذلك الكبد والكلى والمعدة والأمعاء.

التهاب اللثة يشكل خطورة على حياة المرضى

وأشار سيرغي روزنوف، كبير الأطباء، أخصائي أمراض اللثة وزراعة الأسنان، إلى أن المشكلة تتفاقم بسبب المسار البطيء طويل الأمد لالتهاب اللثة.

ولفت الأخصائي خلال الدراسة، إلى أن المرضى لا يعانون في المراحل المبكرة عمليا من أي شكاوى أو إزعاج ، لذلك لا تكتشف المشكلة دائمًا في الوقت المناسب.

وجرى تقييم وجود التهاب اللثة باستخدام الصور الشعاعية للأسنان من قاعدة البيانات الطبية، وشملت العينة 568 مريضا.

مديرة معهد روسية توضح مضاعفات التهاب اللثة

وكانت إيرينا ميكيفا، مديرة معهد طب الأسنان في جامعة بوروفسكي سيتشينوف الروسية، نوهت إلى أنه إذا دخلت الكائنات الحية الدقيقة المسببة للأمراض، بما في ذلك الفيروسات، إلى مجرى الدم من خلال الجيوب اللثوية، فإن ذلك يخلق الشروط الأساسية لتطور الجلطة.