رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

سفر أحمد حسن وزينب بصحبة طفلتهما «أيلين» يثير الجدل.. «ده قانوني؟»

كتب: آية المليجى -

02:51 م | الجمعة 05 مارس 2021

أحمد حسن وزينب

خطوة مفاجئة اتخذها اليوتيوبر أحمد حسن، وزوجته زينب، إذ قررا مغادرة مصر والسفر إلى الإمارات، وكالمعتاد ظهر الثنائي في مقطع فيديو، أعلنا من خلاله عن خطواتهما.

وظهر اليوتيوبر وزوجته وهما يودعان أسرتهما بالعناق والبكاء، ثم ذهبوا جميعًا بصحبة طفلتهما «أيلين»، إلى المطار استعدادًا للسفر إلى الإمارات، ووثق الثنائي تفاصيل وداعهما في مقطع فيديو بعنوان: «ودعنا عيلتنا بالدموع قبل مغادرة مصر نهائي.. مؤثر».

سفر الزوجين أحمد حسن وزينب إلى الإمارات، كانت خطوة مفاجئة، رغم اعتيادهما إثارة الجدل من وقت لآخر، لكن الأمر الذي ربما يطرح تساؤل هو إمكانية سفرهما برفقة ابنتهما، وذلك بسبب حبسهما قبل فترة، بتهمة تعريض حياة ابنتهما للخطر.

هل يحق لأحمد حسن وزينب السفر بابنتهما خارج مصر؟

لكن، مصدر قانوني، تحفظ على ذكر اسمه، أوضح أن الأبوين أحمد حسن وزينب تم إخلاء سبيلهما من النيابة منذ فترة، مع اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية الطفلة وعدم تعريضها للخطر مرة أخرى، من خلال تصويرها في فيديوهاتهم والمقالب.

وتابع المصدر في حديثه لـ«هن»، أنه بالفعل التزم الأبوان بقرار النيابة العامة، ولم تظهر معهما في الفيديوهات والمقالب مرة أخرى، كما أن الطفلة حصلت على الدعم اللازم، ولأبويها الحق في السفر بها إلى الخارج دون وجود أي مشكلة أو عائق لذلك، كما أنهما لم توجد أي مشاكل قانونية ضدهم.

فيديو قاد الزوجين للحبس

وفي شهر سبتمبر، ظهرت زينب في مقطع فيديو حوالي 15 دقيقة، ظهرت فيه طفلة صغيرة، معنون بـ«مقلب في بنتنا»، وظهرت الطفلة نائمة في البداية، ووالدتها بجانبها لونت وجهها باللون الداكن، ما غيَّر من ملامحها، وتسبب في إفزاع الطفلة بمجرد رؤيتها أمامها بهذا اللون، ودخلت في نوبة من البكاء والصريخ حتى تعودت «أيلين»، وهي ابنة أحمد حسن وزينب على والدتها من جديد.

وبسبب الفيديو الذي أدى لحالة غضب شديد تجاه اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته، تم القبض عليهما، بعدما تدخل أيضًا المجلس القومي للطفولة والأمومة لاتخاذ إجراءات قانونية ضد الطفل، بسبب ترهيب لصغيرة واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة.

وواجه اليوتيوبر أحمد حسن، وزوجته زينب عددا من الاتهامات، من بينها «الإتجار في البشر ونشر فيديوهات مسيئة واستغلال طفلة بشكل سيئ وتعريض حياتها للخطر والتربح» وهي التهم التي نسبتها النيابة العامة لليوتيوبر الشهير أحمد حسن وزوجته زينب، لكن انتهى الأمر في النهاية بالإفراج عنهما مع التعهد بحسن التعامل للطفلة وعدم تعريضها للخطر مرة أخرى.