رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

طبيب يكشف الحالة الصحية لـ نجلاء بدر بعد إصابتها بكورونا: الكلام مجهود عليها

كتب: يسرا محمود -

02:28 م | الثلاثاء 23 فبراير 2021

نجلاء بدر

علق الدكتور محمود عبد المجيد مدير مستشفى الصدر سابقا، على تطورات الحالة الصحية للفنانة نجلاء بدر، عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد، عن معاناتها من مضاعفات المرض التاجي الذي بات جائحة عالمية، مطالبة الجمهور الدعاء لها بالشفاء.

وقال مدير مستشفى الصدر سابقا، لـ«هن»، إن إصابة نجلاء بدر بضيق في التنفس و«نهجان» أمر طبيعي نتيجة إصابتها بالتهاب رئوي بسبب كورونا، مضيفا أنها تحتاج إلى الراحة التامة وقلة الحديث: «الكلام مجهود عليها وعلى أي مريض، خصوصا اللي عندهم مشاكل في الصدر».

وتابع حديثه، بأن عدم نقص نسبة الأكسجين في الدم أو الاحتياج إلى الوضع على جهاز تنفس صناعي، يدلان على أن الحالة مستقرة حتى الآن.

نجلاء بدر تطالب جمهورها بالدعاء لها بعد إصابتها بفيروس كورونا

وكتبت نجلاء بدر، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «سامحوني يا جماعة بالنسبة لعدم مقدرتي على الرد على التليفون.. للأسف نفسي ضيق و بنهج.. والحمد لله على كل شيء.. شكرًا بجد على اهتمامكم.. والاهتمام والحب والدعاء».

وتخضع الفنانة نجلاء بدر، حاليًا للعزل المنزلي، الخضوع للبروتوكول العلاجي، بعد أن حصلت على إجازة صحية من تصوير مشاهدها بمسلسل «نسل الأغراب»، مع النجمين أحمد السقا وأمير كرارة، والمخرج محمد سامي.

تفاصيل آخر ظهور لنجلاء بدر

وقبل إصابتها بأيام، شاركت نجلاء بدر، صورة لها بأزياء شتوية فضفاضة وغير منقوشة تجمع بين الأسود والقرمزي الفاتح، مع تسريحة شعر انسيابية، مرتدية ماسك وجه واقي باللون الأزرق، والذي يعد آخر ظهور لها قبل إصابتها، معلقة: «شوفتوني وأنا عاملة مش أنا».وفي سياق متصل، دونت نجلاء بدر آخر منشور لها قبل الإصابة بفيروس كورونا، عن رأيها في شخصية نهال التي جسدتها في مسلسل «لؤلؤ»: «نهال ضحية قصة حب مراهق طايش.. لم تحسب للغدر حساب.. لقد أذنبت في حق نفسها كما أذنب في حقها حبيبها.. و لكن كان أمامها خيارين.. أن تقتل الجنين وترتكب ذنب أكبر !! أو أن تحتفظ به على آمل اغن يكتب للجنين حياة طبيعية مع تبدل الأحوال والظروف».

وتابعت: «وهل نخاف الله أم نخاف البشر و الفضيحة!!؟.. هل نمحي ذنب بذنب آخر !! ولكن أحيانا لا تأتي الرياح كما تشتهي السفن.. نهال كان ممكن تخرب بيت طارق في جوازته الأولى ولكنها أحبت واحتفظت بالسر على آمل أن يكتب لبنتها آمل بجانب والدها».

وأردفت: «كل واحد هاينظر لقضية نهال حسب تربيته ومعتقدات ومقدرته للمواجهة والدفاع عن حقة من وجهة نظره و نيته.. نهال حالى قد تكون موجودة بينا و إحنا مانعرفش عنها حاجة ولا نشعر بها».