رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

زوجات عن تغليظ عقوبة ضرب الزوج لهن لـ5 سنوات: مش هسكتله ولو عملها هضربه

كتب: ندى نور -

03:56 م | الثلاثاء 26 يناير 2021

عقوبة الاعتداء على الزوجة تصل 5 سنوات

تعاني الكثير من النساء من «العنف الزوجي»، الذي يتمثل في الضرب والإهانة وتقليل الشأن، ما دفع بعض النواب للتحرك ووقف العنف الزوجي، إذ أفصحت أمل سلامة، عضو لجنة الإعلام والثقافة في مجلس النواب، عن عقوبات مشروع قانون بشأن عقوبة تعدي الزوج على الزوجة، حيث يشير مشروع القانون، إلى تغليظ العقوبة، لتصل إلى الحبس مدة لا تقل عن 3 سنوات وتصل إلى 5 سنوات.

«هن» سأل بعض السيدات، عن العقوبات المطروحة في مشروع القانون، وعن تصرفهن حال تعرضهن لاعتداء من جانب الزوج بالضرب.

هبة: لو جوزي ضربني هحبسه

هبة معاذ (30 عامًا)، زوجة وأم لـ3 أطفال، أكدت أنّ العقوبات الجديدة «منصفة للزوجة» وتساعدها في الحصول على حقوقها.

وأضافت هبة، لـ«هن»، أنّها ستبلغ عن زوجها حال اعتدائه عليه وتعرضها لعنف على يده: «مفيش حاجة اسمها عشان جوزي من حقه يضربني، لازم التعامل بين الزوجين يكون باحترام».

منال: لو جوزي ضربني هضربه.. لكن مقدرش أحبسه

أما منال خالد (39 عامًا)، فتقول إنّ الاحترام المتبادل بين الأزواج أمر مهم، والابتعاد عن ممارسة أي من أنواع العنف ضروري: «لو الاحترام مش موجود تبقى العلاقة بين الأزواج هتنتهي».

وتابعت منال، لـ«هن»: «لو الإهانة بقت موجودة بين الأزواج، يبقى لو ضربني هضربه، لكن مقدرش ارفع عليه قضية ويتحبس».

تقى: جوزي فتح دماغي بس مقدرش أحبسه.. مهما كان أبو عيالي

تؤكد تقى صابر، وهي أم لطفلين، أنّها لن تبلغ عن زوجها حال اعتدائه عليها بالضرب: «أنا دماغي اتفتحت بسببه لكن مقدرتش احبسه رغم سوء سلوكه، لأنه أبو أولادي».

تكرار اعتداء الزوج عليها بالضرب، دفعها للتفكير في إقامة دعاوى للتخلص منه دون أن تحرر فيه بلاغات: «لو حبسته عيالي هيتفضحوا، أنا استحملت 10 سنين جواز عشان خاطرهم».