رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

9 معلومات عن سارة الطباخ بعد تجدد أزمتها مع محمد الشرنوبي

كتب: يسرا محمود -

01:30 م | الثلاثاء 19 يناير 2021

سارة الطباخ ومحمد الشرنوبي

خلال الساعات القليلة الماضية، تصدر اسم سارة الطباخ محرك البحث جوجل، بعد خلافها الجديد من خطيبها السابق الفنان محمد الشرنوبي، الذي أعلن عبر حساباته الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي، إصدار حكمًا قضائيًا بحبس سارة الطباخ بتهمة تبديد أمواله.

وسرعان ما ردت عليه سارة الطباخ، عبر حسابها الرسمي على «فيسبوك»، مؤكد أن الحكم صدر غيابيًا، وأنها ستطعن عليه، فضلًا عن اتهامها للشرنوبي بالتشهير، لتتواصل المعارك القضائية بينهما.

من هى سارة الطباخ؟

«هن» يرصد معلومات عن سارة الطباخ، عقب تصدرها ترند جوجل خلال النقاط التالية:

- منتجة فنية وصاحبة شركة إنتاج صوتي وأفلام.

- لديها خبرات سابقة في مجال العلاقات العامة.

- أنتجت شركة سارة الطباخ أولى ألبومات الفنان محمد الشرنوبي في مارس 2019، بعنوان «زي الفصول الأربعة»، ويضم 10 أغنيات متنوعة.

- أعلنت أنّها اكتشفت محمد الشرنوبي خلال مشاهدتها غنائه: «لفت نظري ولد مصري وسيم، عنده كاريزما، وشاطر وموهوب.. ودي حاجة نادرة جدًا في الوسط الفني»، وفقًا لحديثها أثناء استضافها في برنامج «صاحبة السعادة» مع الإعلامية إسعاد يونس.

- مديرة الأعمال السابقة للفنان محمد الشرنوبي، ولا تزال النزاعات القضائية بينهما مستمرة، بسبب رغبتها في إلتزامه بالعقد المبرم مع الشركة واستمرار تعاونه معها، أو دفع الشرط الجزائي الذي ينص عليه العقد.

- أعلنت في تصريحات إعلامية أن هوايتها المفضلة التأليف والكتابة.

- تهتم بمجال الأزياء والموضة.

- يتابعها أكثر من 90 ألف شخص عبر حسابها على «إنستجرام».

- أعلنت سارة الطباخ، خطبتها للفنان الشاب محمد الشرنوبي، عبر حسابها الرسمي على «إنستجرام»، في 13 يونيو 2019، عقب شهور من ظهورها المتكرر معه خلال الرحلات والفعاليات الفنية المحلية والدولية.

ونشرت حينها 3 مقاطع فيديو، على موقع تبادل الصور والفيديوهات «إنستجرام»، خلال تقدم الفنان الشاب لها في تجمع عائلي بمنزلها، ضم أسرة العروس، التي ظهرت بأزياء حمراء اللون، فيما اختار محمد الشرنوبي الظهور بإطلالة سمارت كاجوال، معلقة: «اتخطبنا رسميا».

ولم يعلق الفنان محمد الشرنوبي حينها، على الفيديوهات، التي حذفتها المنتجة سارة الطباخ، بعد عدة أشهر من نشره، معلنة «الحرب القانونية» عليه.