رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

زواج كارديشيان وويست على الحافة: يعيشان منفصلين

كتب: نورهان نصرالله -

08:34 ص | الأحد 13 ديسمبر 2020

كيم كارديشيان وزوجها كانييه ويست

حالة من عدم الاستقرار يعيشها مغني الراب الأمريكي كانييه ويست مع زوجته بطلة تلفزيون الواقع الشهيرة كيم كارديشيان، حيث تتواصل الخلافات بينهما بالشكل الذي جعل كلاهما يعيش بشكل منفصل، خاصة بعد التصريحات التي أطلقها ويست خلال حملته الدعائية أثناء ترشحه للانتخابات الأمريكية 2020، وانتهت بفوز المرشح الديمقراطي جو بايدن.

وقال أحد المقربين من الثنائي الشهير إنهما يعيشان حياة منفصلة إلى حد كبير في الوقت الحالي، وحياتهما لا تتداخل كثيرا، في تصريحات لمجلة "بيبول" الأمريكية، وعلى على الرغم من المشاكل المحتملة في زواجها، قال المصدر إن كارداشيان، ناشطة إصلاح العدالة الجنائية ، "تبدو سعيدة" وتواصل "التركيز بشدة على العمل والقضايا"، خاصة أنها تدرس لتصبح محامية ، وتتعمق في عملها والمشاريع التي تهمها.

وأضاف المصدر: "إنها تعتقد بشدة أن بإمكانها إحداث تغيير عندما يتعلق الأمر بإصلاح السجون"، وذلك بعد ما تصدرت كارداشيان عناوين الصحف مؤخرًا لدعمها السجين براندون برنارد ، الذي أدين بالقتل عندما كان مراهقًا وأعدم يوم الخميس الماضي.

لطالما دعمت كارداشيان برنارد ، حيث شاركت صورًا للقاء السجين وعائلته ، بينما كانت تنتقل إلى حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي لزيادة الوعي بعقوبة الإعدام. ودعت، الأربعاء، الرئيس دونالد ترامب إلى التخفيف عقوبة إعدام براندون، عبر حسابها على "تويتر".يقول المصدر عن أعمال إصلاح العدالة الجنائية في كارداشيان: "هذا هو شغفها". عائلتها فخورة جدا بها.

وظهرت كيم برفقة زوجها، في تجمع انتخابي يوليو الماضي، وكشف تفاصيل شخصية عميقة عن عائلته، منها أنه وزوجته كانا يفكران سابقًا في إجهاض ابنتهما "نورث"، ولكن الخلافات بدأت تظهر للنور بعد ذلك خاصة بعد ما نشر "ويست" تغريدة ادعى فيها أنه كان يحاول الطلاق من كارداشيان لسنوات، ثم قام بحذفهما بعد ذلك.

كما تسببت في أزمة زواجه ، وبدا أن ويست وكارداشيان ويست على وشك الطلاق قبل إعادة الاتصال في أغسطس وقضاء وقت خاص مع أطفالهما، وقال مصدر لـ "بيبول" إنها تريد فقط فعل ما هو أفضل للأطفال.