رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

رسائل الأمهات لوزير التعليم: إيه المشكلة لما الدراسة تبقى "أون لاين"

كتب: ندى نور -

02:58 م | الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم

أثارت تصريحات وزير التربية والتعليم دكتور طارق شوقي خلال مداخله هاتفية على برنامج مساء "dmc"، الجدل بين أولياء الأمور.

وقال الوزير أثناء مداخلته الهاتفية: "لو المدارس اتقفلت ومكملناش العام الدراسي مفيش حد هينجح مش هنعمل زي السنة اللي فاتت وننجح بتيرم واحد".

وعبر عدد من أولياء الأمور عن غضبهم من حديث وزير التعليم، عبر صفحة "اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم".

أولياء الأمور: يجب مراعاة الإجراءات الاحترازية في المدارس

وتفاعل  أولياء الأمور من الأمهات على صفحة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، وصفحة ائتلاف أولياء أمور المدارس الخاصة، عبر موقع "فيس بوك"، حيث قالت "نهلة.ج"، ولية أمر: "تمام ماشي، وإحنا مقولناش عايزين عيالنا ينجحوا من غير امتحان، بس يراعي الإجراءات الاحترازية وقت الامتحانات، بس نحذف أجزاء من المناهج".

فيما قالت مها خالد: "إيه المشكلة يعني لما الدراسة تبقى أون لاين ونروح على الامتحانات بس ويبقى فيه إجراءات احترازية كويس، بس المفروض يخلي جزء من المنهج للاطلاع فقط".

وعبرت مي حمزة عن أمنيتها بغلق المدارس لفترة حتى يمكن تطبيق إجراءات الوقاية من كورونا: "مابنقولش تتقفل ولا نتمنى تتقفل، بس يوم ما يظهر حالات لازم تقفل المدرسة يومين تتعقم على الأقل، ويبقى فيه اهتمام بالإجراءات الاحترازية والتزام وحسم ويكون فيه جهة مختصه بالتفتيش على اللي بيتم في المدارس، إحنا عايشين في رعب ومضطرين ننزل ولادنا وربنا يحفظهم جميعا".

أما نورهان سيد فطالبت بتطبيق خطة آمنة حال انتشار الفيروس مرة أخرى: "هي الحمد لله لغاية دلوقتي آمنة لكن كمان شهر مش هتكون آمنة لا قدر الله ولازم يكون فيه خطة واضحة في حالة الأزمة لا قدر الله، يعني بلاش نكون رد فعل".

وكان نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أن تكون الحكومة تنوي إغلاق المدارس وإيقاف الحياة في مصر بشكل عام مع تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا، قائلاً: "الوزارة اتخذت كافة التدابير الاحترازية مع الجهات المعنية مع وزارة الصحة ومستشار الرئيس ولجنة الأزمات بمجلس الوزراء ولا داع للقلق".

وأوضح "شوقي"، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية إيمان الحصري ببرنامج "مساء DMC": "نعاني من بعض المدارس التي لا تعلن عن حالات الإصابة بها، ومن أولياء أمور يرسلون أبناءهم وهم مصابون، وإذا قامت الدولة بإغلاق كامل للبلاد وليس للمدارس فقط وإنما للكافيهات والمطاعم بشكل عام سيكون لدينا سيناريوهات لاستكمال المحتوى التعليمي".

وتابع: "إذا حدث إغلاق بشكل عام في هذه الحالة سيكون عندنا العدة لاستكمال العام الدراسي، لو المدارس اتقفلت ومكملناش العام الدراسي مفيش حد هينجح، ومش هنعمل زي السنة اللي فاتت ونكتفي بتيرم واحد فقط، الأرقام حتى الآن في حدود آمنة وكلهم يتماثلون للشفاء".