رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

نغم تقيم دعوى خلع: "سابني بفستان الفرح في القاعة عشان ينتقم لأخته"

كتب: يسرا البسيوني -

09:03 ص | الثلاثاء 10 نوفمبر 2020

محكمة الأسرة

"استحالة العشرة الزوجية"، جملة مقترنة بالعديد من قضايا الخُلع التي تقيمها السيدات لإنهاء حياتهن الزوجية، وراءها آلاف الأسباب التي تؤدي إلى وقوف المرأة بساحات المحاكم، ويأتي الخذلان على رأس المشكلات خاصة في حالة فقدان الثقة بين الطرفين، فلم تعد أسباب الخلع والطلاق والنفقة كما كانت في السابق، بل تطورت لتصبح غريبة عن المألوف.

أقامت "نغم.ج" دعوى خلع أمام محكمة الأسرة، تطالب فيها بالانفصال عن زوجها بعد 6 أيام من عقد القران، بعد أن بغضت الحياه الزوجية معه، وحملت الدعوى رقم 3029 لسنة 2020، وما زالت تنظر الآن، أمام المحكمة للفصل فيها.

تقول الزوجة في حديثها لـ "الوطن"، إن زوجها تركها بفستان الزفاف في منتصف الحفل وغادر القاعة، دون أن يخبرها بشيء لتفاجئ العروس بعد نصف ساعة من تلقي رسالة عبر هاتفها المحمول "أفرحي بالفستان وأشبعي بيه لوحدك أنت طالق ومتلزمنيش عشان تعرفي تهيني أختي وتعيريها بعدم جوازها".

تتابع صاحبة الـ30 عاما حديثها بأنها نشبت مشاجرة بينها وبين أخت زوجها في "الكوافير" يوم الزفاف بعد أن تعمدت الأخت إتلاف الفستان، وصاحت بها العروس وطلبت منها ألا تتدخل بأي شيء يخصها سواء المكياج أو الفستان وتتركها ترتب يومها كما تريد، لتفاجأ العروس بسيل من السب والشتائم: "أنا قولتلها أنتي مش حاسة باللي أنا فيه عشان ملبستيش فستان فرح قبل كدا والكلمة كانت عفوية مقصدش أعايرها بيها وكنت مضغوطة ومتوترة، بس هي خدت الكلمة وقعدت تشتمني وسابتني لوحدي ومشيت ومعرفش قالت ايه لأخوها اللي هو جوزي خلاه عمل فيا كدا وكسر فرحتي وكسرني وسط أصحابي وأهلي".

وأضافت الزوجة: "أنا مش قادرة أرفع عيني في الناس ولا عارفة أخرج من البيت وسافرت عند ناس قرايبي عشان أهرب من كلام الناس ونظراتهم ليا".

لذلك أقامت الزوجة دعوى الخلع ضد زوجها بعد أن أصبحت لا تطيق الحياه معه، خاصة بعد أن رفض تطليقها وهددها بأنه سيتركها معلقة ويتزوج في الشقة التي تم تجهيزها لزواجهما، وما زالت تنتظر الفصل فيها.