رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

هاني شاكر يبكي متذكرًا ابنته: ربنا ما يوري حد فراق الضنا لأنه صعب جدا

كتب: أحمد حامد دياب -

07:42 ص | السبت 24 أكتوبر 2020

هاني شاكر

كشف هاني شاكر عن أصعب فراق في حياته، مؤكدًا أنه فراق ابنته دينا "ربنا ما يوري حد فراق الضنا وبيبقى صعب جدا ومعرفش هتقولي لي ليه صعب هقولك مش عارف وربنا بيحطك في موقف أن حتة منك نازلة بتحطيها تحت بإيدك صعب صعب صعب"، معتبرًا أن "مليكة ومجدي" أحفاده منها هما أجمل شئ في حياته، وأنهما يعيشان معه نظرًا لأن والدهما تزوج، مشيرًا أن والدهما يعتبره كابنه.

وأوضح هاني شاكر خلال لقائه مع الإعلامية وفاء الكيلاني في برنامجها "السيرة" المذاع عبر فضائية "dmc"، أنه كان لديه أمل في شفائها رغم تلقيها العلاج لـ4 سنوات، مشيرًا أنهم كانوا ينون السفر للصين لعلاجها ولكنها توفيت.

ولم يتمالك هاني شاكر نفسه للمرة الثالثة خلال الحلقة وبكى بشدة قائلًا: "هي كان عندها أمل أنها تعيش وكل شوية تسألني عن سفرية الصين وتسألني هنسافر أمتى وكانت متمسكة بالحياة وكان لازم أبقى جنبها وأحسسها أني عندي أمل في اللي جاي".

وأكد هاني شاكر أنه لا يؤمن بقانون الجذب، بمعنى أنه حينما يغني للأحزان فإنه سيعيش فيها، مضيفًا: "الحزن مخلوق لكل الناس ومفيش حد في حياته عاش طول عمره سعيد، ومش بدور على أغاني الدراما عشان اغنيها بالرغم أن الناس كلها بتستنى أغاني الدراما من هاني شاكر ليغنيها، وأنا فعلا بحب أغاني الدراما".

وأشار هاني شاكر أنه لا يغضب من لقب أمير الأحزان، ويعتبر أنه متميز في هذا اللون من الأغاني الذي يحبه، مؤكدًا أن الحزن يولد الإبداع ويخرج المشاعر من الإنسان.

ولفت هاني شاكر أنه لم يمل منذ 50 عاما في الغناء، وأنه سعيد بتقديمه فنا ارتقى بذوق الناس، متذكرًا أغانيه التي مازال الناس يسمعوها حتى الآن.