رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

تجاهلت والدها المريض وأمها متوفية.. حياة بوسي بعيدا عن الفن: آه يا دنيا

كتب: آية المليجى -

02:13 م | الجمعة 16 أكتوبر 2020

المطربة بوسي

"آه يا دنيا" واحدة من الأغاني الشهيرة للمطربة بوسي، وربما تعبر أيضًا عن حالها في حياتها الأسرية المختلفة بمواقفها، ما بين حديثها عن ذكرياتها مع والدتها الراحلة، وظهور والدها في مقطع فيديو يشكو من عدم سؤال ابنته، بالإضافة أيضًا للمشاكل الأسرية التي عاشتها مع طليقها فطين سعيد.

الأب: مبتسألش عني

في مقطع فيديو متداول ظهر فيه الرجل السبعيني محمد شعبان، والد الفنانة بوسي، يشكو حالها في عدم سؤالها عليه، والاعتناء به: "بنتي مش بتسأل عليا.. ومنذ فترة وأنا لا أعرف عنها أى شيء.. أنا عندي 77 سنة.. ومش قادر أتحرك وتعبان وعندي البروستاتا ومبشفش بعيني ومحتاج أعمل فيها عملية".

وتابع الرجل السبعيني في الفيديو المتداول: "كانت بتبعتلي فلوس من فترة من غير ما تشوفني والفلوس لم تكن تكفيني.. وأصبحت لا ترسل لي أي شيء.. وأرسلت للفنان هاني شاكر نقيب الموسيقيين، لكي يطيب قلبها علي.. ولكنه لم يفعل أي شيء.. أنا محتاج بنتي جنبي فى العمر ده أنا خلاص خطوات على الموت".

بوسي عن والدتها: مفيش كلام يقدر يوفي حقك

ما تحدث به الأب السبعيني عن إهمال ابنته، ربما لم يكن الأمر ذاته في علاقة المطربة الشعبية بوالدتها، التي كثيرًا ما تتحدث عنها في لقاءاتها الإعلامية ونشر صورها عبر حسابها على تطبيق "إنستجرام".

وفي عيد الأم لعام 2016، تذكرت بوسي والدتها الراحلة، ونشرت لها صورتها حين كانت طفلة لم يتعد عمرها العامين بينما تحملها والدتها، معبرة عن اشتياقها لرؤيتها وحنانها: "مافيش كلام يقدر يوفي حقك كل اللي أقدر أقولهولك إنك وحشتينى أوي أوي وإني بحبك أوى أوى يا أحلى وأطيب وأحن أم فى الدنيا كلها.. ربنا يخلى كل الأمهات يا رب ويخليهم لينا ويا رب ما يحرم حد من أمه الله يرحمك يا أغلى وكل حاجة في حياتى".

طليقها.. اتهامات متبادلة

وفي الحياة الزوجية لم تشهد بوسي الاستقرار، ففي العام 2015 تفاقمت المشاكل بينها وبين طليقها فطين سعيد، إذ خرجت في أكثر من برنامج تليفزيوني تعلن أن سبب الانفصال هو خيانته لها مرتين الأولى مع زوجته الأولى حيث عاد إليها عكس الاتفاق المبرم بينهما قبل الزواج أما المرة الثانية مع إحدى الراقصات وانتهى الأمر بقرار الانفصال بعد 8 سنوات زواج.

وفي الوقت الذي ظلت تتحدث فيه بوسي عن خيانة طليقها لها، كان هو الآخر يتحدث بأن بوسي دبرت له مكيدة للتخلص منه، وفي لقاء أجراه فطين، مع برنامج "عرب وود" المذاع على قناة "روتانا سينما"، نفى الاتهامات التي أطلقتها "بوسي" بأنه كان يخونها أثناء فترة زواجهما، مضيفًا: "اللي عندها هي بطلعه فيا.. بدليل أنها أول حاجة فكرت فيها أنها تتخلص مني لبسوني جناية حطولي سلاح وذخيرة ومخدرات تحت السرير".

وكانت قوات الأمن ألقت القبض في سبتمبر العام الماضي، على المطربة الشعبية بوسي في منزلها بالتجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، بعد صدور أحكام قضائية نهائية ضدها واجبة التنفيذ، حصل عليها طليقها ومدير أعمالها السابق فطين.

واتهم فطين، بوسي، بالتسبب في سجنه، عبر مكيدة دبرتها له، وبعدها أقام عددا من القضايا ضدها يتهمها بتحرير شيكات دون رصيد تبلغ قيمتها 30 مليون جنيه، في نوفمبر عام 2018.