رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مقدرش أقف قصادها.. حوار نادر لمحمود ياسين عن زوجته

كتب: أحمد حامد دياب -

12:04 م | الأربعاء 14 أكتوبر 2020

محمود ياسين وشهيرة

تحدّث الفنان الراحل محمود ياسين، عن زوجته الفنانة شهيرة في لقاء نادر له خلال أول سنة لزواجهما، قائلا إنّه يشجع زوجته على ممارسة الفن.

وأضاف ياسين: "أنا شايف إحساسها ورغبتها في التمثيل قوية جدا وجارفة لدرجة إني مقدرش أتصدى لها أو أقف قصادها، وضيفي إلى مسألة الإحساس القوي، أنا عرفتها قبل ما نتجوز أو نتخطب وهي كانت بتمثل قدامي في فيلم قصة قصيرة اسمه صورة مع المخرج مدكور سالم".

وتابع الراحل: "عرفتها ممثلة وعرفتها قدام الكاميرا، وكمان بتدرس في معهد تمثيل، ومش ممكن قدام الاعتبارات دي كلها اقول أسيبها ولا مسيبهاش".

بدورها، قالت الفنانة شهيرة إنّها تشارك زوجها في اختيار الأعمال التي يقدمها: "أنا مشتركة معاه في اختيار كل أدواره اللي بيعملها، وهو لما بيجي له أي أدوار جديدة بيجيب لي السيناريو ويقولي يا شوشو خدي اقري السيناريو ده وقولي لي رأيك فيه، فأقراه وبعدين أقوله يقراه، وإحنا الاتنين نقراه، وإذا كان كويس بنوافق وبيعمله، وإذا كان مش كويس مبيعملوش وبنتفق مع بعض".

وكشف الفنان الراحل محمود ياسين في حوار قديم له، عن أنّه درس حقوق ولم يدرس الفن: "الحقوق كله دراسات إنسانية واقتصادية وسياسية واجتماعية ومفيدة جدا، وليها علاقة وثيقة بالخلق الفني، وإن الواحد يخلق شخصية لها بعد سياسي وفكري، ومفيش شك إن الإنسان محتاج الأبعاد دي لتكوين الشخصية اللي بيقدمها للجمهور، ولازم يكون مكون ثقافات عامة"، موضحا أنّ أول عمل قدمه كان فيلم "اول فيلم نحن لا نزع الشوك".

وأعلن عمرو محمود ياسين، وفاة والده في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، عن عمر ناهز 79 عاما، عبر حسابه على الرسمي على فيس بوك، قائلا: "توفي إلى رحمة الله تعالى والدي الفنان محمود ياسين، إنا لله وإنا إليه راجعون أسألكم الدعاء".

محمود ياسين ممثل مصري من مواليد عام 1941 في محافظة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964 والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

بزغ نجم الراحل فنيا في فترة السبعينيات، ومن أهم أعماله السنيمائية في تلك الفترة: "الخيط الرفيع، حكاية بنت اسمها مرمر، حب وكبرياء، والرصاصة لا تزال في جيبي".

وفي حقبة التسعينيات وبداية الألفية الجديدة، ازداد عمله بشكل كبير في التلفزيون، ولم يبتعد عن السينما بشكل كامل، ومن أعماله التلفزيونية "أبوحنيفة النعمان، ضد التيار، سوق العصر، والعصيان".

وولد الفنان محمود ياسين في 2 يونيو 1941، بمدينة بورسعيد، وتخرج في كلية الحقوق جامعة القاهرة عام 1964، والتحق بالمسرح القومي قبلها بعام.

وعُيّن ياسين في المسرح القومي، وبدأ رحلته في البطولة بمسرحية "الحلم"، تأليف محمد سالم وإخراج عبدالرحيم الزرقاني، بعدها بدأت رحلته الحقيقية على خشبة المسرح القومي، حيث قدم على خشبته أكثر من 20 مسرحية أبرزها "وطني عكا، عودة الغائب، واقدساه، ليلة مصرع غيفارا، ليلى والمجنون"، وتولى إدارة المسرح القومي لمدة عام ثم قدم استقالته.

وشارك في العديد من الأعمال الفنية مثل "ماما في القسم، وعد ومش مكتوب، السماح، سلالة عابد المنشاوي، التوبة، بابا في تانية رابع، حكاوي طرح البحر، ثورة الحريم، اللؤلؤ المنثور، العصيان، سوق العصر، حديقة الشر، العشق الإلهي، حلم آخر الليل، خلف الأبواب المغلقة، رياح الشرق، أبو حنيفة النعمان، ضد التيار، عزبة المنيسي، أيام المنيرة، أهل الطريق، سور مجرى العيون، كنوز لا تضيع، اليقين، مذكرات زوج".