رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مايا مرسي: تقرير الأمم المتحدة يؤكد اهتمام مصر بالمرأة خلال جائحة كورونا

كتب: هدى رشوان -

05:38 م | الجمعة 09 أكتوبر 2020

مايا مرسي

أعربت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة، عن عميق فخرها وسعادتها بما جاء في التقرير الصادر عن هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي حول الإجراءات التي اتخذتها الدول حول العالم لمساندة المرأة خلال جائحة "كوفيد- 19"، والذي أوضح في الجزء الخاص بمنطقة الشرق الأوسط، أن عدد الإجراءات التي اتخذتها جمهورية مصر العربية، لمساندة المرأة وفقاً لمعايير رصد هيئة الأمم المتحدة، قد وصلت إلى 21 إجراء، وهو أعلى عدد من التدابير التي جرى اتخاذها في المنطقة وذلك منذ بدء الأزمة.

وأشارت "مرسي" إلى أن تقرير الأمم المتحدة، أكد أن مصر الأولى في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بالجهود والإجراءات التي اتخذتها لمساندة المرأة خلال جائحة "كوفيد 19"، كما تضمن التقرير ملحقا يلقي الضوء على تفاصيل دولتين هما مصر وجورجيا.

كما أوضحت الدكتورة مايا مرسي، أن التقرير أثنى على جهود مصر في هذا المجال، مشيرا إلى أن مصر تعد الدولة الوحيدة على مستوى الشرق الأوسط التي قامت باتخاذ تدابير شاملة في الثلاثة مجالات المشار إليها في التقرير، وهي الحماية الاقتصادية للمرأة، الرعاية غير مدفوعة الأجر، ومناهضة العنف ضد المرأة.

وأكدت رئيس المجلس، أن الحكومة المصرية بدعم وتوجيه من الرئيس عبدالفتاح السيسي، بدأت التحرك الفوري لاحتواء الأزمة والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، واتخاذ العديد من البرامج والسياسات لمواجهة التداعيات الناتجة عنه منذ بدء الأزمة في مصر، حيث إن الحكومة المصرية كانت أول حكومة على مستوى العالم تقوم بإصدار ورقة البرامج والسياسات المقترحة بشأن خطة مصر للاستجابة السريعة للاحتياجات الخاصة بالمرأة أثناء انتشار فيروس كورونا المستجد، آخذة في الاعتبار احتياجات النساء ذوات الإعاقة، والمسنات، والحوامل، والنساء في سن الإنجاب، وما يرتبط بذلك من آثار صحية ونفسية عليها، مشيرة إلى أن ورقة السياسات تضمنت تحليلا للوضع القائم، وتقديم عدد من المقترحات لتدابير الاستجابة سواء على مستوى الاستجابات الفورية أو متوسطة المدى للوزارات والجهات المعنية في إطار أربعة محاور هي التأثير على المكون الإنساني (الصحة والتعليم والحماية الاجتماعية)، وفعالية المرأة واتخاذ القرار (العنف ضد المرأة والقيادة والتمثيل)، والتأثير على الفرص الاقتصادية، وتعزيز البيانات والمعرفة.

وأوضحت الدكتورة مايا مرسي، أن تقرير هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، يؤكد ريادة مصر في المنطقة، واهتمام الدولة بمراعاة احتياجات المرأة ومساندتها خلال جائحة "كوفيد -19"، وهو ما يدل على حجم المكانة التي تتمتع بها المرأة المصرية وأهمية دورها في المجتمع والاحترام والتقدير والدعم الدائم الذي تتلقاه من الرئيس عبدالفتاح السيسي، والحكومة المصرية، والذي يؤكد دائما في جميع قراراته عن دعمه للمرأة ومساندته لحقوقها.

يذكر أنه من أهم الاجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية لمساندة المرأة خلال جائحة "كوفيد 19"، والتي وردت في تقرير الأمم المتحدة، قيام وزارة التضامن الاجتماعي بالتخطيط لإضافة 60 ألف أسرة إلى برنامج تكافل وكرامة للتحويلات النقدية، وتستهدف البرامج بشكل رئيسي النساء المعيلات لأسر.

كما أشار التقرير إلى أن الحكومة المصرية، قامت بمنح النساء الحوامل، أو من لديهن طفلا أو أكثر دون سن 12 عامًا، إجازة استثنائية وحماية وظيفية طوال مدة الإغلاق.

كما أطلقت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حزمة من البرامج التعليمية للمرأة لإعدادها لدخول سوق العمل من خلال مركز تطوير الأعمال النسائية التابع لها.

وجاء في التقرير قيام مركز تنمية مهارات المرأة بالمجلس القومي للمرأة بالتواصل مع السيدات من مختلف المحافظات لإنتاج كمامات وذلك ضمن مشروع " المشغل" ، بالإضافة إلى توفير مراكز استضافة للسيدات وخطوط ساخنة لاستقبال شكاوى السيدات وتوفير المشورة القانونية والدعم النفسي للسيدات في مختلف المجالات.