رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

طبيبة: اكتئاب مابعد الولادة وراء إغراق أم لرضيعها ومشاهدته يموت ببني سويف

كتب: ندى نور -

07:47 م | الثلاثاء 06 أكتوبر 2020

أم تلقى رضيعها في الترعة

"اتفرجت عليه لحد ما مات"، حادث تجردت فيه الأم من المشاعر الإنسانية التي يضعها الله في قلوب الأمهات حتى تقدم على قتل نجلها بإلقائه في إحدى الترع، وانتظرت حتى تأكدت من غرقه بغرض الانتقام من أسرة زوجها المسن، بمحافظة بني سويف.

وتمكنت الأجهزة الأمنية بمحافظة بني سويف من حل لغز إدعاء ربة منزل بقيام مجهولين باختطاف طفلها الرضيع من داخل منزلها في قرية "منشأة عبدالصمد" بدائرة مركز شرطة إهناسيا.

التحليل النفسي لشخصية الأم: تعانى العديد من الاضطرابات النفسية أو اكتئاب ما بعد الولادة

حللت الدكتورة هالة حماد، استشاري الطب النفسي، شخصية الأم مؤكدة أنها تعانى العديد من الأمراض النفسية يمكن أن تكون من ضمنها اكتئاب ما بعد الولادة، مشيرة إلى أنه أحيانا العلاقة الزوجية المتوترة تتسبب في مثل هذه الحوادث.

وأضافت "حماد"، أثناء حديثها لـ "هُن"، أنه أحيانا تصاب الأم بذهان ما بعد الولادة وبعض الهلاوس يمكن أن تصل بها إلى محاولة قتل طفلها وعند ملاحظة ذلك يجب إبعاد الطفل عن أمه حفاظا على حياته، لأنها تحتاج إلى رقابة.

ومن ضمن الأعراض التي تظهر على الأم، بحسب الطبيبة النفسية، الاكتئاب المفاجىء، التعب النفسي، ورفض إطعام طفلها، والعصبية ورفض التفاعل مع الآخرين، وعدم الاتزان أثناء الحديث.

وأكدت "حماد"، أنه عند وصول الأم إلى هذه المرحلة تتحول إلى شخصية سيكوباتية ولا يوجد لديها مشاعر أمومة، وإذا كانت متعددة العلاقات فهذا دليل على المرض النفسي، مشيرة إلى أن الأم تحتاج إلى تقييم نفسي بواسطة أطباء نفسيين لمعرفة هل هى مسؤولة عن أفعالها أم لا.

وكانت توصلت التحريات أن خلافات نشبت بين الزوجة الشابة وأسرة زوجها، بعد إنجاب طفلها الثاني، المجني عليه، فأقدمت على إلقاء رضيعها في الترعة المارة بالقرية، بقصد الانتقام من زوجها وأسرته، وادعت أن مجهولين تعديا عليها أثناء تواجدها داخل المنزل، وخطفا الطفل.