رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

آمنة نصير: التعطر جزء من ثقافة المرأة المعاصرة ويعطيها حالة من الراحة

كتب: أحمد حامد دياب -

07:06 ص | الأربعاء 23 سبتمبر 2020

الدكتورة آمنة نصير

علقت الدكتورة آمنة نصير، أستاذة العقيدة والفلسفة بجامعة الأزهر وعضو مجلس النواب، على فتاوى تعطر المرأة ووصف البعض لها بأنها تشبه الزنا، قائلة: إن القصد من حرمة التعطر، هو جذب الرجال ولفت نظره لحدوث علاقة غير شرعية، مؤكدة أن المسألة مختلفة عما يريد البعض تطبيقه على المرأة المعاصرة، مشددة على أن الحديث لا يقصد التحريم المطلق، وربطه بالحديث، مطالبة بالنظر إلى دلالة الكلمات.

وأضافت نصير خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج "التاسعة" المذاع عبر القناة الأولى بالتلفزيون المصري، أن التعطر جزء من ثقافة المرأة المعاصرة، التي تعطي حالة من الراحة النفسية لها، وإنعاش حركتها، وتطييب نفسها بشكل متزن، مطالبة المرأة بأن تلتزم بالوسطية في مظهرها وتعطرها.

وقالت آمنة نصير، إنه في زماننا هذا الحر يكون شديدا، وقد تصدر روائح كريهة، واستخدام الطيب والروائح  الخفيفة جائز حتى لا تجزع من تسير معها وليس لها مقصد للفت نظر القوم أو تمر على القوم، مشددة على أن المسألة بعيدة عن التعميم.

وأشارت إلى أنه في العصور القديمة كانت بعض النساء تتعطر من أجل لفت انتباه الرجال فتم وصفها بهذا الوصف، لأن تلك هي طريقة لفت الانتباه الوحيدة في هذا الزمان.

وانتقدت بعض المشايخ التي تعمم ذلك، وتصف المرأة التي تتعطر بهذا الوصف الصعب للغاية، وطالما التعطر جاء بشكل متزن وليس بالشكل النفاذ لإعطاء رسالة ما فهو جائز.