رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"الطفولة والأمومة" يوضح مصير ابنة أحمد حسن وزينب حال استغلاها مرة أخرى

كتب: يسرا محمود -

06:54 م | الجمعة 18 سبتمبر 2020

أحمد حسن وزينب

تحدث صبري عثمان، مدير عام خط نجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة، مصير ابنة "اليوتيوبر" أحمد حسن وزينب، في حالة تكرار ظهورهما معها في مقاطع فيديو مثيرة للجدل، قائلًا إنه سيتم إبلاغ النيابة العامة، التي ستحدد بدورها المسؤولين عن حضانة الطفلة.

وأضاف "صبري" خلال حديثه لـ"الوطن": "إحنا مش ضد ظهور الأطفال في فيديوهات، لكننا بنحارب سوء استغلالهم بغرض الربح التجاري"، لافتًا إلى أن هناك العديد من الأطفال التي تظهر في برامج تلفزيونية ومقاطع على "يوتيوب" مقدمين محتوى هادف.

وتابع خلال حديثه: "في ناس كتير بتتصور مع ولادها، المشكلة كلها في الناس اللي بتسيء استغلالهم لأغراض كتير، وده اللي مش هنسكت عنه".

أول تعليق من "الطفولة والأمومة" بعد إخلاء سبيل أحمد حسن وزينب

يشار إلى أن "صبري"، أكد في أول تعليق عقب الإفراج عنهما لـ"الوطن"، أن حضانة الطفلة حاليا ستذهب إلى والديها على أن يتم متابعتهما من قِبل المجلس، وفحص كافة محتوى الفيديوهات التي يقدماها باستمرار، مع الإشراف على تربيتهما للطفلة والذهاب إليها بصفة دورية للاطمئنان على حالتها، مردفا: "غالبا هنروحها كل أسبوع أو أسبوعين علشان نتابعها بنفسنا، وهنقدم تقارير مستمرة بده، علشان كده طلبنا من النيابة عنوان ثابت ليهم، منعا للتهرب".

وتمنى عدم تقديم أحمد حسن وزجته مقاطع فيديو جديدة، وأن يتعلما مما حدث لهما خلال الأيام الماضية، "أنا لو مكانهم مش هقدم محتوى مثير للجدل تاني، حتى لو بكسب فلوس كتير". 

النائب العام يأمر بإخلاء سبيل أحمد حسن وزينب بكفالة مالية

استكملت النيابة العامة استجواب المتهمين، أحمد حسن وزوجته زينب، اللذين أبديا خلال الاستجواب تعهدهما بحسن رعاية ابنتهما، وندمهما على ما ارتكباه في حقها، وعدم تكرارهما هذا الفعل مستقبلًا، طالبين إخلاء سبيلهما لصغر سن ابنتهما المجني عليها وولايتهما عليها.

وبعرض الأمر على المستشار النائب العام أمر سيادته بإخلاء سبيل المتهمين، إذا سددا ضمانًا ماليا قدره "أربعون ألف جنيه"، وتكليف المختصين بمجلس الأمومة والطفولة باستمرار متابعة الحالة الاجتماعية للمجني عليها، ووالديها وذويها، لمنع استغلالها بأي صورة من صور الاستغلال مرة أخرى، أو تعريضها للخطر.