رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

الطالبة رودينة تتحدث لـ"الوطن" بعد تكريمها من الرئيس: لازم نوصل لنور الأمل

كتب: ندى نور -

09:20 ص | الخميس 17 سبتمبر 2020

الطالبة رودينة الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين

اختلفت عن الآخرين بقدرتها على تحدي الصعاب المختلفة التي واجهتها حتى تتمكن من حفر اسمها وتتفوق في الثانوية العامة، أنها الطالبة رودينة سعد، الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين، وقوفها أمام الرئيس عبد الفتاح السيسي وتكريمها كان بمثابة نقطة النور والأمل التي وضعت أمامها.

"ممكن نقدر نتغلب على المتاعب بنور الأمل" بهذه العبارة بدأت الطالبة "رودينة" حديثها لـ "الوطن"، متحدثة عن التحديات والصعوبات التي واجهتها حتى تتمكن من تحقيق حلمها في الثانوية العامة.

رحلة كفاح طويلة خاضتها الطالبة بمساعدة أسرتها جعلت منها الطالبة المثالية، وأسلوب مذاكرة ساعدها على التفوق، "كنت بمشي على خطة وبحاول مغلطش مكنتش بحدد ساعات معينة للمذاكرة، بس التركيز كان أهم حاجة علشان أقدر أنجح".

حلمها جعلها تقرر السير على طريق مستقيم يساعدها على الوصول للهدف، "كان أسمى هدف ليا التفوق في الثانوية العامة كنت عايزة أمشي على طريق مستقيم طول السنة".

تتذكر "رودينة" الصعوبات التي واجهتها في فترة المذاكرة، "الخوف بالنسبة ليا ممكن يبقى عقبة، والملازم وتحويلها إلى طريقة برايل، وأكثر الصعوبات الغش فترة الثانوية العامة".

فرحة عجزت عن وصفها بعد تكريمها من الرئيس السيسي ودعمها من الشركة المتحدة، "مكنتش متوقعة تكريم الرئيس واتبسطت جدا بالتكريم وإني وقفت قدامه، بعد تعب ومجهود، لأني مكنتش الأولى على الثانوية العامة وصلتلها بعد التظلم".

من أجمل الكلمات التي استمعت لها بعد تكريم الرئيس السيسي، "أجمل كلمة سمعتها لما قال الرئيس إنه مبسوط أننا موجودين".

نصيحة حرصت "رودينة" على إرسالها لكل طالب يواجه صعوبة أثناء المذاكرة، "أقول للطالب اللي مش بيذاكر وبيضيع وقت إنه اللي معندوش هدف في حياته افتقد حاجات كتير أوي فكرة إننا بنعمل حاجة، حرام إننا نعيش حياتنا من غير هدف، لازم نحول العقبات لجسر نعدي عليه ونوصل لنور الأمل".

حلم تمنت تحقيقه هو الالتحاق بكلية الإعلام جامعة القاهرة قسم صحافة، "عندي موهبة الكتابة، ونفسي أساهم في حل مشاكل الناس وأكون مختلفة من خلال كتابتي".